سياسة

القضاء البرازيلي يجمد حسابات بنكية للرئيس الأسبق دا سيلفا

الخميس 2017.7.20 12:34 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 352قراءة
  • 0 تعليق
دا سيلفا خلال محاكمته - رويترز

دا سيلفا خلال محاكمته - رويترز

أمر قاضٍ برازيلي، الأربعاء، بتجميد حسابات مصرفية للرئيس البرازيلي الأسبق، لولا دا سيلفا، ومصادرة ممتلكات له، بعد أسبوع على إصداره لحكم آخر أدانه بتهم فساد. 

وأوضح مصدر قضائي أنه تم تجميد مبلغ بنحو 600 ألف ريال (165 ألف يورو) من حسابات لولا، كما صودرت 3 شقق يملكها، بعد أسبوع على صدور حكم بحقه بتهمة فساد قضى بسجنه نحو 10 سنوات، بادر إلى استئنافه.

كما أمر القضاء بمصادرة سيارتين وقطعة أرض يملكها الرئيس الأسبق.

ويحاكم دا سيلفا (71 عاماً) بتهمة قبض رشوة عبارة عن شقة من 3 طوابق في منتجع جواروخا البحري في ولاية ساو باولو جنوب شرق البرازيل.

كما يقول المدعون العامون إن الرئيس البرازيلي الأسبق استفاد من امتيازات سخية بقيمة (1،16 مليون دولار)، قدمتها له شركة للبناء متورطة في فضيحة فساد.


تعليقات