فن و منوعات

بالفيديو.. حافلة تفسد لقطة تاريخية انتظرها الأمريكيون

الثلاثاء 2017.11.21 02:53 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 295قراءة
  • 0 تعليق
ملعب جورجيا - أرشيفية

ملعب جورجيا - أرشيفية

اصطفت الجماهير لمشاهدة لحظة تاريخية للتفجير المنظم لملعب جورجيا الأمريكي بعد أكثر من 25 سنة على افتتاحه، إلا أن حافلة توقفت أمام إحدى كاميرات تلفزيون أمريكي أفسدت على المصور التقاط فيديو لتخليد هذا الحدث. 

يتسع ملعب جورجيا لجماهير تصل أعدادهم إلى 80 ألفا، وقد استضاف فعاليات الألعاب الأولمبية لعام 1996، والإثنين، تم تفجير الملعب تفجيرا منظما ومسيطرا عليه، وفقا لصحيفة "جارديان" البريطانية.

ومثل العديد من الوسائل الإعلامية الأخرى، أعدت قناة الطقس الأمريكية The Weather Channel، بثا مباشرا لنقل لحظة التفجير، وفي اللقطة المنشورة على الإنترنت، يمكن رؤية حشود من المتفرجين يصطفون لمشاهدة عملية الهدم، مع وجود صوت يُعَد عدّا تنازليا حتى لحظة تفجير الملعب.


وبعد ثوانٍ من ظهور سحابة الدخان الأولى تدخل حافلة كبيرة ببطء في إطار الفيديو، ويمكن الاستماع إلى صوت رجل يصرخ: "لا أيتها الحافلة.. ارحلي".

إلا أن الحافلة تتوقف، لتحجب رؤية الملعب حجبا كاملا، بينما يصراخ الرجل "ابتعدي عن الطريق أيتها الحافلة.. أسرعي"، ولكن مع انتهاء توقف الحافلة الذي دام 20 ثانية، كانت عملية التدمير قد انتهت.

وعلى الرغم من عجز هذه القناة على التقاط لحظة تدمير الملعب، فإن كاميرات أخرى نجحت في تخليد هذه اللحظة التاريخية التي تُنهي مسيرة هذا الملعب، الذي يحل محله الآن ملعب مرسيدس بنز، الذي افتُتح في أغسطس/آب الماضي.


واستُخدم أكثر من ألفي كيلوجرام من المتفجرات لتدمير الملعب، الذي افتُتح في 1989، وبلغت تكلفة بنائه 214 مليون دولار، واستضاف بطولتين من بطولات "سوبر باول".

تعليقات