فن

روسيا ضيف شرف الدورة الـ40 لمهرجان القاهرة السينمائي

الثلاثاء 2018.10.30 01:35 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 134قراءة
  • 0 تعليق
المؤتمر الصحفي لمهرجان القاهرة السينمائي

المؤتمر الصحفي لمهرجان القاهرة السينمائي

وقع اختيار إدارة مهرجان القاهرة السينمائي في دورته الـ40 علي روسيا لتكون ضيف شرف الدورة، مع عرض عدد كبير من الأفلام الروسية. 

وكشف محمد حفظي رئيس المهرجان، خلال مؤتمر صحفي، الإثنين، أن المهرجان هذا العام سيعرض ١٤ أو ١٥ فيلما عرضا عالميا أول، في سابقة تحدث للمرة الأولى في تاريخ المهرجان، لافتا إلى أن برنامج ملتقى القاهرة السينمائي سيتم توسيعه بمشاركة كم أكبر من الأفلام مع تطويره بشكل كبير. 


وأشار حفظي إلى وضع سجادة حمراء كل ليلة من ليالي المهرجان قبل عرض الأفلام التي سيحضرها فنانون وصناع وضيوف، لافتا إلى استحداث جائزتين جديدتين في دورة هذا العام لمنح فرص أكبر للأفلام بالفوز بالجوائز. 

وكشف حفظي عن الجائزة الأولى التي ستذهب لأفضل فيلم بتصويت الجمهور وقيمتها ٢٠ ألف دولار وتذهب للمنتج وموزع الفيلم في مصر، والثانية لأفضل فيلم عربي يتم اختياره من قبل لجنة تحكيم مستقلة، وتختار فيلما عربيا من كل المعروض في المسابقات المختلفة، وقيمة هذه الجائزة 15 ألف دولار ومهداة من الشركات الراعية. 


أما التكريمات، فتشمل هذه الدورة الممثل المصريحسن حسني والموسيقار هشام نزيه والنجم العالمي ريلف فاينز، ويتم منحهم جائزة فاتن حمامة للتميز. 

المهرجان أضاف أيضا فكرة جديدة، وهي "أفلام منتصف الليل" التي تعرض، يوميا، في سينما الزمالك، لأفلام من جنسيات مختلفة، حيث يعرض المهرجان فيه على مدار 7 ليالٍ متتالية بين 21 و27 نوفمبر، 7 أفلام تنتمي إلى أفلام النوع: رعب وجريمة وخيال علمي وأكشن.

والأفلام المشاركة في عروض منتصف الليل تم اختيارها بعناية فائقة، بحيث يتوازن كل منها بين الجاذبية الجماهيرية والقيمة الفنية المرتفعة.


أما أفلام المسابقة الرسمية للمهرجان، فوصلت حتى الآن إلى 14 فيلما، وينتظر أن تصل إلى 16 قبل بدء الفعاليات، ويرأس لجنة تحكيمها المخرج الدانمركي الحائز على سعفة "كان" مرتين بيل أوجست، وتضم في عضويتها 8 سينمائيين، من بينهم المخرجة هالة خليل من مصر، والممثل ظافر العابدين من تونس.

وتضم المسابقة العربية 8 أفلام، وتُفتَتح بالفيلم السعودي "عمرة والعرس الثاني" للمخرج محمود بركة، وتضم فيلمين من مصر "ورد مسموم" لأحمد فوزي صالح، والفيلم التسجيلي "الكيلو 64" إخراج أمير الشناوي، وفيلم "فتوي" من تونس، "جود مورنينج" و"غذاء العيد" من لبنان، والفيلمين المغربيين "الجاهلية" لهشام المصري و"لعزيزة" لمحسن البصري، وتضم لجنة تحكيمها كل من المخرج الفلسطيني محمد قبلاوي رئيس مهرجان مالمو السينمائي، والمخرج المصري أبوبكر شوقي، والممثلة المغربية عائشة بن أحمد.

وحول أزمة تكريم ليلوش الذي ألغي، قال حفظي إن فكرة التكريم ترتبط بالقيمة السينمائية، فالمخرج المذكور هو أهم المخرجين في السينما العالمية.

وأضاف: "حينما أثير كلام كثير انتبهنا لذلك، واجتمعنا كلجنة استشارية عليا وفوجئنا بشائعات عديدة، وتواصلت مع ليلوش وتفهم الوضع وقرر عدم الحضور، حتى لا يتعرض لأي حرج، ووجدنا أنه لا مجال لإصدار بيان، فالموضوع انتهى وتم إلغاء التكريم بتفاهم".


واستطرد حفظي، قائلا: "أرفض تسييس المهرجان، كما سيظل موقف المهرجان ثابتا في رفضه للتطبيع".

وكشف حفظى عن استقباله مكالمة هاتفية من رجل الأعمال سميح ساويرس، أمس، أخبره فيها عن وفائه بوعده ودعم مهرجان القاهرة، وأعلن تقديم مبلغ ٢ مليون جنيه من مؤسسة ساويرس الثقافية لمهرجان القاهرة السينمائى. 

شارك في المؤتمر أعضاء اللجنة الاستشارية، والتي تضم كلا من ليلى علوى، شريف البندارى، عمر عبدالعزيز، محمد العدل، خالد عبدالجليل، مسعد فودة، إضافة إلى عدد من صناع الأفلام المصرية المقرر عرضها فى مسابقات المهرجان، مثل أحمد عبدالله السيد، مخرج فيلم "ليل خارجى" والمخرجة هالة خليل.  


تعليقات