صحة

تدشين أول مستشفى خاص لعلاج السرطان في الإمارات 2019

الخميس 2018.6.28 08:14 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 355قراءة
  • 0 تعليق
اتفاق تعاون لإنشاء أول مستشفى خاص لعلاج السرطان في الإمارات

اتفاق تعاون لإنشاء أول مستشفى خاص لعلاج السرطان في الإمارات

أعلنت مجموعة "إم بي إف" الوطنية عن تشغيل أول مستشفى خاص بالدولة لعلاج السرطان بالشراكة مع شراكة مع جهتين من أقدم وأكبر مزودي الرعاية الصحية في بريطانيا والهند. 

وفقاً لاتفاق موقع من قبل مجموعة "إم بي إف" الوطنية تتولى شركة "إتش سي جي" الهندية العالمية تشغيل وتوفير الكوادر البشرية الأساسية المؤهلة لمستشفى السرطان الجاري إنشاؤه حالياً في دبي، فيما سيتولى مستشفى "سكرتي" في مانشستر ببريطانيا تطبيق أعلى معايير الجودة في العالم، والتأكد من توفير أفضل معايير تقديم خدمات الرعاية الصحية للمرضى.

وأكد الشيخ محمد بن فيصل القاسمي صاحب ورئيس مجموعة "إم بي إف" الوطنية أن "الهدف من هذه الشراكة الثلاثية هو تحويل مستشفيات علاج مرضى السرطان إلى مستشفيات علاج اليوم الواحد، ليحصل المريض على الخدمة أو الجراحة خلال يوم واحد فقط، ويخرج من المستشفى ويتابع مع طبيبه المعالج بعد ذلك".

وأضاف رئيس مجموعة "إم بي إف" الوطنية أن تحويل مستشفيات السرطان إلى مستشفيات اليوم الواحد سيحدث تطوراً مذهلاً في مفهوم الناس والمرضى عن التعامل مع أنواع السرطان، ليتحول من مرض مميت أو مرض يمكن التعامل معه والتخلص منه شريطة الاكتشاف المبكر للمرض وتلقي أعلى وأفضل مستويات الرعاية الصحية التخصصية اللازمة.

وتبلغ القيمة الاستثمارية للمستشفى قرابة الـ180 مليون درهم ويضم 45 سريراً طبياً، وهو أول مستشفى تخصصي للسرطان تابع للقطاع الخاص بدولة الإمارات حيث سيسهم إنشاء المستشفيات التخصصية داخل دولة الإمارات في تقليل الطلب على السفر للعلاج بالخارج.

ولفت القاسمي إلى أن المجموعة تعتزم إنشاء من 3 إلى 4 مستشفيات متخصصة في دولة الإمارات لعلاج الأنواع المختلفة من أمراض السرطان، وذلك في غضون السنوات المقبلة.

الجدير بالذكر أن المستشفى سيدخل حيز الخدمة والتشغيل خلال العام المقبل 2019.


تعليقات