رياضة

أحد الناجين من حادثة "شابيكوينسي" يعود لممارسة الكرة

الخميس 2017.7.27 03:06 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 568قراءة
  • 0 تعليق
أحد الناجين من حادثة "شابيكوينسي" يعود لممارسة الكرة

فريق شابيكوينسي البرازيلي

عاد المدافع البرازيلي ألان روستشيل أحد الناجين من حادث تحطم الطائرة التي كانت تقل فريق شابيكوينسي البرازيلي، إلى مدينة ميديين الكولومبية وراح ضحيته نحو 71 شخصا في نوفمبر العام الماضي، لممارسة كرة القدم بعد 239 يوما من الفاجعة التي أودت بحياة معظم أعضاء الفريق البرازيلي. 

شابكوينسي يقيل مهندس إعادة بناء فريقه

ولعب روستشيل صاحب الـ 27 عام أكثر من 40 دقيقة من عمر الشوط الثاني، للمباراة الودية التي جمعت فريقه أمام يبيرانجا البرازيلي التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، وقال اللاعب في تصريحات صحفية عقب المباراة "كنت أشعر باضطراب شديد في المعدة، ولكني جاهز للعودة من جديد".

وأكدت صحيفة "جلوبو" البرازيلية بأنه على الرغم من حصوله على الإذن الطبي، إلا أنه كان مقررا أن يعود اللاعب إلى الملاعب في 7 أغسطس المقبل خلال مباراة كأس جوان جامبر أمام برشلونة الإسباني على ملعب كامب نو.

 وجلس اللاعب خلال النصف الأول على مقاعد البدلاء إلى جانب لاعب آخر من الثلاثة الناجين من هذه المأساة وهو الحارس جاكسون فولمان، الذي يعمل ضمن الطاقم الفني وفقد إحدى ساقيه في الحادث.

يذكر أن الحادث حدث عندما توجه الفريق البرازيلي لكولومبيا من أجل خوض ذهاب نهائي كوبا سودا أمريكانا، أمام أتلتيكو ناسيونال، وتحطمت الطائرة وأسفر الحادث عن مصرع 71 شخصا بينهم غالبية لاعبي شابيكوينسي وجهازه الفني والإداري، فضلا عن طاقم الطائرة وبعض الصحفيين.

تعليقات