سياسة

مقتدى الصدر: آن الأوان لنحاسب من سرق أموال العراق

الإثنين 2018.10.8 07:38 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 376قراءة
  • 0 تعليق
زعيم التيار الصدري العراقي مقتدى الصدر - أرشيفية

زعيم التيار الصدري العراقي مقتدى الصدر - أرشيفية

أكد زعيم التيار الصدري في العراق مقتدى الصدر، الإثنين، أنه كان للأحزاب فيما مضى حصصهم من المناصب ومن أموال العراق الكثير والكثير، مشيرا إلى أنه "آن الآوان لمحاسبة من سرق أموال العراق". 

وقال الصدر، في تغريدة له، إنه "في ما مضى من الأيام كان للأحزاب حصصهم من المناصب، بل ومن أموال العراق الكثير والكثير، سواء بطريقة مشروعة أم لا، ودام ذلك 15 عاما"، متسائلا "ألا يكفي ذلك".

وأضاف "أما آن الاوان أن يأخذ الشعب استحقاقه عبر المستقلين التكنوقراط، وأما آن الأوان لنحاسب من سرق أموال العراق ونعلي من شأن الصالح النزيه، أما آن الأوان لتصل حقوق المواطن ليده دون أن تتحكم فيها الأحزاب".

وأردف قائلا :"أما آن الاوان أن يقوم المواطن بواجباته إزاء وطنه على أكمل وجه، ويترك المصالح الحزبية والفئوية والطائفية والعرقية والمناطقية والعشائرية والعائلية والشخصية، أما آن الأوان أن يعلو (الوطن) و(المواطن) فوق كل انتماء".


وكان زعيم التيار الصدري قد أعلن مؤخرا تمكنه من جعل رئيس الوزراء مستقلا ومستقيلا من الفساد الحكومي السابق، فيما أوعز بعدم ترشيح أي وزير لأي وزارة من جهته.

ويواصل عادل عبدالمهدي المُكلَّف بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة، مشاوراته مع الكتل السياسية لاختيار أعضاء فريقه الوزاري الذي يجب أن يعرضه على البرلمان لنيل ثقته خلال 30 يوما من تاريخ تكليفه.

ويواجه السياسي المستقل الذي كلفه رئيس الجمهورية المنتخب برهم صالح العديد من الصعوبات، مع زيادة التدخلات وارتفاع سقف الطموحات والآمال التي تتطلع إلى حكومة وفق التخصص والكفاءة، بعيدا عن فرض المرشحين من قبل الأحزاب السياسية.


تعليقات