منوعات

طبيبة تتوفى أمام مريضتها بعد 18 ساعة عملٍ متواصل

الجمعة 2018.1.5 11:23 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 776قراءة
  • 0 تعليق
الطبيبة عملت 18 ساعة متصلة دون استراحة

الطبيبة عملت 18 ساعة متصلة دون استراحة

لم تتمكن طبيبة صينية من الصمود كثيرا، وانهارت مفارقة الحياة فجأة إثر سكتة دماغية بعد نوبة عمل استمرت 18 ساعة.

وعثر على اختصاصية أمراض الجهاز التنفسي، تشاو بيانكسيانج، فاقدة للوعي في المستشفى الصيني؛ حيث كانت تباشر مهام عملها في يوم 29 ديسمبر، وفقا لتقرير نشرته صحيفة الإندبندنت البريطانية.

ويقول المستشفى إن الطبيبة توفيت بسبب نزيف دماغي في المنطقة الواقعة بين الغشاء العنكبوتي والأم الحنون في الطبقة المحيطة بالدماغ، وحسب التقارير، كانت الطبيبة تزور مريضة بغرفتها بالمستشفى، حين انهارت الساعة 12 ظهرا.

ولم يتضح، على الفور، سبب إصابتها فجأة بالسكتة الدماغية، لكن وصفها زملاؤها بأنها "مدمنة للعمل" تضع وظيفتها أولوية قصوى حتى قبل حياتها الشخصية.

وكانت الطبيبة، 43 عاما، تعمل نائب رئيس قسم الطب التنفسي في مستشفى الشعب بمنطقة يوسي في مدينة جينتشونج.

وبدأت نوبة عملها في الساعة 6 مساء اليوم السابق لوفاتها، ولم تتوقف أبدا عن العمل ولو حتى لأخذ استراحة قصيرة، واعترفت لزملائها في العمل بأنها مشغولة جدا ولن تتمكن من أخذ استراحة.

وأكد زملاء الطبيبة الراحلة إخلاصها المتناهي في العمل، وأوضحوا أن فصل الشتاء يشهد زيادة في عدد المرضى الأطفال والمصابين بأمراض الجهاز التنفسي، لذلك يكون الأطباء منهمكين جدا في جداول أعمالهم.


تعليقات