اقتصاد

ختام "خالي الوفاض" لمباحثات أمريكا والصين التجارية

الجمعة 2018.5.4 04:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 187قراءة
  • 0 تعليق
الوفد الأمريكي يغادر سفارة بلاده في بكين عقب إجراء المباحثات

الوفد الأمريكي يغادر سفارة بلاده في بكين عقب إجراء المباحثات

انتهت، اليوم الجمعة، في بكين، أول جولة من المحادثات التجارية بين الصين والولايات المتحدة دون تحقيق أي اختراقات.

وذكرت وكالة الأنباء الصينية شينخوا أن المحادثات شهدت الكثير من الانقسامات بين الطرفين وأن أعمالا كثيرة يجب أن تنجز قبل التوصل إلى اتفاق، مشيرة إلى أنه تم التوصّل فقط لإجراء مزيد من الحوارات لتخفيف التوتر. 

وأضافت أن الجانبين توصلا إلى بعض التوافقات وتبادلا وجهات النظر بشأن توسيع الصادرات الأمريكية للصين والاستثمارات الثنائية وحماية الملكية الفكرية وفرض الرسوم الجمركية.

كما أفاد مصدران مطلعان ووثيقة، اطلعت عليها رويترز، بأن الصين عرضت شراء مزيد من المنتجات الأمريكية وخفض الرسوم على بعض السلع مثل السيارات في إطار مفاوضات لحل نزاع تجاري متصاعد. 

وأبلغ المصدران رويترز، في ختام محادثات استمرت يومين في بكين، بأن الصين طلبت أيضا من واشنطن معاملة الاستثمارات الصينية على قدم المساواة في مراجعاتها المتعلقة بالأمن القومي ووقف إصدار أي قيود جديدة على الاستثمارات. 

وأوضحا أن المطالب الصينية شملت أيضا أن تنهي الولايات المتحدة تحقيقا بشأن انتهاكات حقوق الملكية الفكرية وألا تفرض رسوما مقترحة بنسبة 25% في إطار ذلك التحقيق. 

وطلب المصدران عدم كشف عن هويتهما لأن المعلومات غير علنية. 

واقترحت الصين أيضا أن تنظر الولايات المتحدة في التماس زد.تي.إي بشأن العقوبات التي فُرضت على الشركة في أبريل/نيسان الماضي، وأن تعدل الحظر المفروض على الشركات الأمريكية بخصوص بيع المكونات والبرمجيات إلى الشركة الصينية.

وقالا إن الصين أبلغت الجانب الأمريكي بأنها ستدرس بجدية المعلومات المقدمة من الشركات الأمريكية في تحقيق مكافحة الإغراق الذي تجريه بكين بخصوص واردات السورجم القادمة من الولايات المتحدة.

وفي سياق متصل، قالت وزارة التجارة الصينية، اليوم، إن الصين أثارت مع الوفد التجاري الأمريكي مسألة منع الولايات المتحدة شركاتها من بيع المكونات والبرمجيات إلى زد.تي.إي كورب لمدة 7 سنوات. 

كانت واشنطن فرضت عقوبات على زد.تي.إي الشهر الماضي لانتهاكها اتفاقا على معاقبة موظفين بعد أن شحنت شركة صناعة الهواتف الذكية ومعدات الاتصالات الصينية منتجات أمريكية إلى إيران بالمخالفة لعقوبات تفرضها الولايات المتحدة على طهران.

وقالت زد.تي.إي إن الحظر غير مقبول ويهدد قدرتها على الاستمرار.

وقالت وزارة التجارة إن المسؤولين الصينيين قدموا توضيحات رسمية إلى الوفد الأمريكي خلال مفاوضات ثنائية في بكين هذا الأسبوع.

وأضافت الوزارة أن المسؤولين الأمريكيين أبدوا تقديرهم الكبير لتوضيحات الصين، وقالوا إنهم سيرفعون الأمر إلى الرئيس دونالد ترامب.

تعليقات