الذكاء الاصطناعي

الجامعات الصينية تستقبل الدفعة الأولى من طلاب الذكاء الاصطناعي

الإثنين 2019.4.15 06:35 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 87قراءة
  • 0 تعليق
الجامعات الصينية ترحب بالدفعة الأولى من طلاب الذكاء الاصطناعي

الجامعات الصينية ترحب بالدفعة الأولى من طلاب الذكاء الاصطناعي

ترحب جامعات الصين بالدفعة الأولى من الطلاب الجامعيين المتخصصين في الذكاء الاصطناعي بحلول سبتمبر/أيلول المقبل. 

ووفقاً لقائمة صادرة عن وزارة التعليم، حصلت 35 جامعة على موافقة لتأسيس التخصصات الجامعية ذات الصلة بمجال الذكاء الاصطناعي لمدة 4 سنوات، وسط حملة البلاد لبناء مجموعة قوية من مواهب الذكاء الاصطناعي.

 وتشمل القائمة العديد من الجامعات المرموقة مثل جامعة "بكين جياوتونغ" وجامعة "بيهانج" وجامعة "نانجينغ" وجامعة "شيان جياوتونغ".

قال لين يوفانغ، نائب عميد كلية الحاسبات وتقنية المعلومات بجامعة جياوتونغ ببكين، إن الجامعة تخطط لتسجيل حوالي 30 طالباً جامعياً تخصصوا في الذكاء الاصطناعي في سبتمبر/أيلول المقبل.

وأوضح أن هناك المزيد من الطلاب المتخصصين في الذكاء الاصطناعي الذين ينتقلون من التخصصات الأخرى من خلال عملية اختيار إذا أثبت التخصص الجديد نجاحه.

وأنشأت الكلية معهد أبحاث الذكاء الاصطناعي في ديسمبر/كانون الأول 2017 لطلاب الدراسات العليا، وقال لين إن العديد من المدربين في الكلية يعملون على الأبحاث المتعلقة بالذكاء الاصطناعي، وبالتالي لن تكون هناك مشكلة في إيجاد معلمين أكفاء للطلاب الجدد.

وأدت صناعة الذكاء الاصطناعي المزدهرة في الصين إلى تزايد الطلب على المواهب، وقال لين إنه من الشائع أن يلتزم الطلاب في المجالات المرتبطة بالذكاء الاصطناعي بالشركات قبل أن يتخرجوا ويدخلوا سوق العمل.

وقال إن خريجي الماجستير المتخصصين في الذكاء الاصطناعي يمكنهم بسهولة إيجاد وظائف بأجور تزيد على 300000 يوان (44700 دولار) في السنة، كما أن رواتب خريجي الدكتوراه أعلى من ذلك.

وأضاف أن الجامعات الصينية تلحق بنظيراتها في الولايات المتحدة فيما يتعلق بالبحوث الأساسية في الذكاء الاصطناعي وعدد الأوراق المنشورة، ومع ذلك لا تزال متأخرة في تحويل البحوث إلى تطبيق.

كما قال تشنغ ناننينغ، الباحث في الأكاديمية الصينية للهندسة ورئيس أكاديمية أبحاث الابتكار في مجال الروبوتات الذكية في جامعة شيان جياوتونغ، إن الجامعة بدأت دراسة تخصص الذكاء الاصطناعي في عام 2016، وأنشأت منذ ذلك الحين صفوف دراسية للذكاء الاصطناعي تجريبية للطلبة الجامعيين في عام 2018 مع 55 طالباً يدرسها كبار خبراء الذكاء الاصطناعي في البلاد.

وأنشأت الجامعة الأكاديمية في أكتوبر/تشرين الأول 2017 ومدرسة الذكاء الاصطناعي في يناير/كانون الثاني الماضي، وقال تشنغ إن الأكاديمية بها 26 مرشحاً للماجستير وثمانية مرشحين للدكتوراه.

وكانت قد أصدرت الوزارة خطة عمل في عام 2018 لتعزيز تعليم الذكاء الاصطناعي في الجامعات، وفقاً للخطة، ستعمل الجامعات في الصين على تحسين انضباط الذكاء الاصطناعي وتحقيق اختراقات في النظريات الأساسية وبحوث التكنولوجيا الرئيسية بحلول عام 2020.

وستصبح الجامعات الصينية قوى أساسية لبناء مراكز عالمية كبرى لابتكار الذكاء الاصطناعي بحلول عام 2030.

كما تدعو الخطة إلى دمج الذكاء الاصطناعي مع الرياضيات والإحصاء والفيزياء وعلم الأحياء وعلم النفس وعلم الاجتماع، وتهدف إلى إنشاء 100 تخصص يجمع بين الذكاء الاصطناعي وغيره من الموضوعات بحلول عام 2020.

وركزت العديد من الجامعات الصينية اهتمامها على تحسين تعليم الذكاء الاصطناعي ورعاية المزيد من المواهب الذكاء الاصطناعي، وأنشأت إدارات ومعاهد أبحاث جديدة.

كما أنشأت جامعة تسينغهوا معهداً للذكاء الاصطناعي في عام 2018 كجزء من جهودها لتعزيز البحث والتعليم في هذا المجال.

وتهدف إلى أن تصبح مؤسسة أبحاث ذكاء اصطناعي ذات التأثير العالمي، ويركز المعهد على النظرية الأساسية للذكاء الاصطناعي ويشجع بنشاط البحوث متعددة التخصصات وكذلك دمج الأوساط الأكاديمية والصناعة.

تعليقات