اقتصاد

مصر.. أسعار السلع تترقب "رمضان" و"تكهنات الطاقة"

الأربعاء 2018.4.25 08:06 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 249قراءة
  • 0 تعليق
أسواق بالقاهرة

أسواق بالقاهرة

حالة من الترقب في أسواق السلع المصرية مع اقتراب شهر رمضان المعظم، وتكهنات رفع أسعار الطاقة في شهر يوليو/ تموز المقبل.

وعلى الرغم من عدم توافر معلومات مؤكدة تشير إلى نية الحكومة لرفع أسعار الوقود، إلا أن تقارير اقتصادية ربطت تلك الخطوة بمطالب قرض صندوق النقد الدولي، وتعهدات الحكومة بإلغاء الدعم بالكامل على الوقود تدريجياً خلال 3 سنوات بنهاية العام المالي «2018-2019» بالإضافة إلى خطوات الإصلاح الاقتصادي التي تهدف إلى خفض معدلات الدعم.

ولم يتضمن تقرير صندوق النقد الدولي الأخير، مواعيد محددة لزيادة أسعار المحروقات، وتعهدت الحكومة خلال تقرير المراجعة الأول لبرنامج الإصلاح الاقتصادي، في سبتمبر/أيلول الماضي، أن يعرض وزير البترول على رئيس الوزراء، آلية لتعديل أسعار المواد البترولية وهي «الديزل والبنزين والكيروسين» بشكل أتوماتيكي.

أسعار السلع في الأسواق بدأت منحنى الصعود لكن النسبة تختلف من سوق لآخر، وسط ترقب التجار والمستهلكين لأي تغيرات مفاجئة وفقاً للمعطيات الحالية، والتي كان آخرها الموافقة على قانون بتقليص زراعة المحاصيل الشرهة للمياة وأهمها الأرز، وعلى الرغم من بداية تطبيق القانون بدءاً من الموسم المقبل، غير أن ما سببه القانون من جدل في الأوساط المصرية أثر على سعر الأرز بالأسواق، والذي كان متداولاً ما بين 10 إلى 13 جنيهاً للكيلو الواحد.

محمد سليمان زعيتر، صاحب شركة مضارب للأرز، قال إن المساحات المنزرعة خلال الموسم الحالي لم تتأثر، لكن لوحظ ارتفاع السعر إلى 15 جنيهاً في الأسواق لسببين، أولهما: فترة ما قبل الحصاد والتي تشهد قلة المخزونات مع دخول شهر رمضان، إضافة إلى ما سببه قانون الزراعة من صدى سيئ على الأسواق.

الحكومة المصرية بدورها طمأنت المواطنين من خلال إجراءات تضمن استقرار أسعار السلع مثل الاستعدادات لطرح سلع تموينية إضافية، وتنظيم معارض "أهلا رمضان" في المحافظات والمدن كافة.

ممدوح رمضان، المتحدث باسم وزارة التموين، أكد توافر وإتاحة جميع السلع فى جميع المنافذ والمعارض الخاصة بالوزارة، كاشفاً عن إتاحة جميع الأصناف التى تحتاجها الأسر المصرية. كما أشار إلى إقامة أكبر معرض "سوبر ماركت أهلا رمضان"، والذى سيقام بأرض المعارض في العاصمة القاهرة خلال الفترة من 10 إلى 16 مايو/ أيار المقبل.

وقال في تصريحات صحفية إن سعر كيلو اللحوم السودانية الطازجة سيتوفر بـ85 جنيهاً، أما اللحوم المجمدة فيصل سعرها إلى 60 جنيهاً، بتخفيضات من 15 إلى 20%.

وفي نفس السياق، اتفقت غرفة القاهرة التجارية مع محافظة القاهرة على إقامة مجموعة من منافذ بيع السلع الأساسية ضمن فعاليات معرض "رمضان كريم" على أن تكون التخفيضات ما بين 15 إلى 30% على السلع بعد تحمل غرفة القاهرة تكاليف النقل.

وقالت غرفة القاهرة التجارية فى بيان لها، إن أسعار السلع في معرض "رمضان كريم" ستكون مخفضة بشكل كبير لأنها مدعمة من الغرفة من خلال تحمل الخدمات اللوجيستية التى تتيح للتجار وضع تخفيضات كبيرة على أسعار السلع تتراوح ما بين 15 إلى 30%.

وأوضح عدد من المستهلكين لـ"العين الإخبارية" أن أسعار بعض السلع بدأت في الارتفاع مؤخراً خاصة الدواجن، مع لجوء مواطنين لتخزينها قبل رمضان، كما ارتفعت أسعار اللحوم والجبن والخضراوات في عدد من أسواق العاصمة، رغم عدم حدوث زيادات في أسعار النقل.

تعليقات