اقتصاد

مواجهة الفساد في العراق "برامج" فقط

الخميس 2017.12.14 03:25 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 315قراءة
  • 0 تعليق
حقل نفط عراقي- رويترز

حقل نفط عراقي- رويترز

كشف تصريح رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي،عن الفساد مدى توغله وتسببه في تراجع معدلات النمو الاقتصادي في البلاد.  

وقال العبادي إن محاربة الفساد جزء من إعادة الإعمار والاستقرار، مؤكدا أن أحد أسباب دخول الإرهاب إلى العراق هو الفساد، ومحاربته جزء أساسي وحيوي.

وتحول موضوع الفساد وحجمه وأسبابه إلى حديث الشارع العراقي أعقاب تراجع تهديد الجماعات الإرهابية وخاصة تنظيم داعش.

وقال عضو لجنة النزاهة بالبرلمان العراقي اردلان نورالدين، لـ "بوابة العين"، إن الفساد انتشر في العراق بشكل واسع بعد عام 2006 وهو في تنامٍ مستمر.. مضيفا "نسمع عن برامج وخطط كثيرة لمواجهته، لكن كل ذلك كلام عبر الإعلام فقط".

وأضاف "اجتمعنا في لجنة النزاهة البرلمانية مرات عديدة مع رئيس الوزراء حيدر العبادي لكن لم يقدم أي دعم، حسبما ذكر .

وأوضح "بعض التقديرات البرلمانية تشير إلى أن الفساد بلغ مائة مليار دولار خلال الفترة التي تلت عام 2006، مضيفا "أكبر مجالات الفساد هي قطاعات النفط".

 ووفقا لما ذكر "هناك أكثر من 40 ألف قضية وملف لفساد أشخاص، بحوزة هيئة النزاهة المستقلة، لكن لم يتم تفعيلها والعمل عليها".

وبدوره كشف عضو اللجنة المالية في البرلمان العراقي، هيثم الجبوري، عن خسائر تقدر بالمليارات جراء الفساد، مبينا أن الهدر والفساد الحاصل في مجال الجمارك فقط يكبد العراق أكثر من أربعة مليارات دولار سنوياً.


تعليقات