سياسة

مجلس حكماء المسلمين يدين الهجوم على كنيس بأمريكا

الإثنين 2018.10.29 09:40 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 219قراءة
  • 0 تعليق
شعار مجلس حكماء المسلمين

شعار مجلس حكماء المسلمين

دان مجلس حكماء المسلمين برئاسة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف الهجوم الإرهابي الذي استهدف معبدا يهوديا في ولاية بنسلفانيا الأمريكية وأسفر عن قتلى وجرحى، مشددا على ضرورة تطبيق استراتيجية واضحة للقضاء على العنف والإرهاب. 

وأكد الدكتور سطان الرميثي الأمين العام للمجلس، الإثنين، أن المجلس يعبر عن رفضه الشديد استهداف دور العبادة وقتل وترويع الآمنين وسفك دماء الأبرياء.

وقال إن المجلس يشدد على أن من يقفون وراء مثل هذه الحوادث الإجرامية لا تعرف قلوبهم الرحمة، مشيرا إلى أن مثل هذه الأعمال الآثمة تتنافى مع كل الشرائع السماوية والأعراف والتقاليد الإنسانية.

وأضاف قائلا: "إن مجلس حكماء المسلمين إذ يعرب عن إدانته لهذا الحادث الإرهابي فإنه يجدد دعوته إلى ضرورة العمل على تطبيق استراتيجية واضحة لنشر السلام العالمي والقضاء على العنف والإرهاب وترسيخ قيم السلم والتعايش المشترك".

واقتحم مواطن أمريكي يدعى روبرت باورز، السبت، كنيسا يهوديا في مدينة بيتسبرج بولاية بنسلفانيا الأمريكية، وأطلق النار داخله، ما أدى إلى مقتل 11 شخصا، وإصابة 6 آخرين ليس بينهم أطفال أو نساء أثناء إحياء مصلين يهود حفلا دينيا بمناسبة ولادة طفل.

وخلال إطلاقه النار على من بداخل الكنيس صرخ باورز بأعلى صوته "يجب على كل اليهود أن يموتوا". 

تعليقات