مجتمع

خادم الحرمين الشريفين يكلف حسين بن عبدالعزيز آل الشيخ بإلقاء خطبة عرفة

الأربعاء 2018.8.15 10:36 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 122قراءة
  • 0 تعليق
الدكتور حسين بن عبدالعزيز آل الشيخ

الدكتور حسين بن عبدالعزيز آل الشيخ

وجّه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، بتكليف الدكتور حسين بن عبدالعزيز آل الشيخ بخطبة عرفة لحج هذا العام .

والدكتور حسين بن عبدالعزيز آل الشيخ، هو إمام وخطيب المسجد النبوي وقاضٍ بالمدينة بالمنورة، وألقى العديد من الدروس العلمية في الفقه والتوحيد والحديث والقواعد، بالإضافة إلى بعض المحاضرات في الجامع الكبير وغيره بالرياض.

وعين ملازما قضائيا عام 1406هـ، ثم قاضيا عام 1411هـ في المحكمة الكبرى بنجران، وفي عام 141هـ تم نقله إلى المحكمة الكبرى بالرياض، ومكث فيها إلى أن انتقل في 25/8/1418هـ إلى المحكمة الكبرى بالمدينة المنورة، وصدر بعدها الأمر السامي بتعيينه إماما وخطيبا للمسجد النبوي الشريف.

ونشأ خطيب عرفة لهذا العام في طلب العلم صغيرا، وبعد أن درس المتوسطة والثانوية، التحق بكلية الشريعة بالرياض وتخرج فيها بتقدير ممتاز، ثم التحق بالمعهد العالي للقضاء ونال فيه درجة الماجستير بتقدير ممتاز أيضا، وكانت الأطروحة بعنوان "أحكام الأحداد في الفقه الإسلامي"، وقدم أطروحة الدكتوراه بعنوان "القواعد الفقهية للدعوى"، وقد نال الدرجة بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف الأولى.

وتتلمذ الدكتور حسين على عدد من المشايخ، فأخذ التوحيد وزاد المعاد عن الشيخ فهد الحميد، والفقه والحديث عن الشيخ عبدالله الجبرين، والفقه أيضا عن الشيخ عبدالعزيز الداود، كما أخذ عن الشيخ عبدالله الغديان قواعد الفقه وبعض الدروس الأخرى، وحضر دروس الشيخ عبدالعزيز بن باز. وقام بإلقاء العديد من الدروس العلمية في الفقه والتوحيد والحديث والقواعد، بالإضافة إلى بعض المحاضرات في الجامع الكبير وغيره بالرياض.

تعليقات