China
سياسة

قبرص: تركيا تنتهك القانون الدولي باعتراضها سفينة تنقيب

الأحد 2018.2.11 11:45 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 590قراءة
  • 0 تعليق
حقل غاز قبالة سواحل قبرص - أرشيفية

حقل غاز قبالة سواحل قبرص - أرشيفية

  اعتبرت قبرص، الأحد، أن تركيا انتهكت "القانون الدولي" بعد اعتراض سفن حربية تركية سفينة تابعة لشركة "إيني" الإيطالية كانت تستكشف حقول الغاز في مياه الجزيرة المتوسطية. 

 وأفادت شركة "إيني" لوكالة الأنباء القبرصية بأن سفينتها أمرت بالتوقف من قبل بوارج تركية بحجة وجود "نشاطات عسكرية في المنطقة المقصودة"، بعد إبحارها للبدء باستكشاف البلوك 3 من المنطقة الاقتصادية الخالصة القبرصية.

 وأدى دعم تركيا لمطالب "جمهورية قبرص التركية" في شمال الجزيرة غير المعترف بها دوليا إلى نشوب خلاف حول مصادر الطاقة بين أنقرة وقبرص ذات الغالبية اليونانية.

 وقال الرئيس القبرصي نيكوس اناستاسيادس: "نحن نلتزم الهدوء تجنبا لإثارة أي أزمة ونتخذ كل الخطوات الدبلوماسية الضرورية حتى يتم احترام الحقوق السيادية لجمهورية قبرص".

 وأضاف: "نتولى معالجة المسألة عبر محاولة تجنب ما من شأنه أن يزيد الوضع سوءا من دون إغفال حقيقة أن تصرفات تركيا تنتهك القانون الدولي".

 على الجانب الآخر، انتقدت وزارة الخارجية التركية، في بيان، قبرص بسبب نشاطاتها "الأحادية" المتعلقة بإنتاج الطاقة.

 وأفاد البيان بأن قبرص "تفعل ذلك في تجاهل للحقوق الراسخة في الموارد الطبيعية للقبارصة الأتراك، الشركاء في ملكية الجزيرة"، مضيفا أن "هذا السلوك القبرصي اليوناني غير البناء يشكل أيضا عقبة رئيسية لتسوية القضية القبرصية".

  يشار إلى أن قبرص منقسمة منذ اجتياح تركيا للشطر الشمالي من الجزيرة عام 1974، وتفصل بين القبارصة اليونانيين والأتراك "منطقة عازلة" تديرها الأمم المتحدة.

 يذكر أن تركيا وقبرص ليستا الدولتين الوحيدتين على خلاف حول الغاز في شرق المتوسط، إذ أن إسرائيل ولبنان يتنازعان ملكية الحقوق في إحدى المناطق البحرية بين البلدين.

تعليقات