منوعات

بالفيديو.. إلغاء عرض "دولتشي آند جابانا" في الصين بسبب إعلان عنصري

الخميس 2018.11.22 07:40 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 199قراءة
  • 0 تعليق
بيت الأزياء الإيطالي يلغي عرضه في الصين

دولتشي آند جابانا يلغيان عرضهما في الصين

ألغى بيت الأزياء الإيطالي دولتشي آند جابانا عرضه الذي كان ينتظره كثيرون في مقاطعة شنغهاي في الصين بعد اتهامه بالعنصرية.

وذكرت مجلة "فاشيونستا" للموضة الأمريكية أنه تم إلغاء العرض بسبب رد الفعل العنيف لرواد الموضة في الصين، بعد إعلان ترويجي نشرته دار الأزياء على حسابها في منصة التواصل الصينية "ويبو".
وشمل الإعلان ٣ مقاطع فيديو، تصور عارضة صينية تناضل أولا لتناول الطعام الإيطالي باستخدام عيدان الطعام، ليتم حذف الإعلان بعد أقل من ٢٤ ساعة من نشره، وتم حظره من منصة "ويبو"، بسبب تعزيزه الصور النمطية العنصرية ضد الثقافة الصينية. ولكن الفيديو الإعلاني تم نشره على نطاق واسع عبر "أنستقرام" ومنصات التواصل الاجتماعية الصينية، ليصبح حديث الساعة في كل مكان.
وإلى جانب المقطع الإعلاني تم نشر بعض التعليقات العنصرية على حساب المصمم ستيفانو جابانا، والحساب الرسمي لعلامة دولتشي آند جابانا على "أنستقرام"، وعلى المنصات الاجتماعية الصينية، إلى جانب تداول هاشتاق "قاطعوا دولتشي". وتمت قراءة الموضوع ٥٤٠ مليون مرة، وذكر في ٧٤ ألف مناقشة.


من جانبه، ادعى بيت الأزياء الشهير أن التعليقات العنصرية نُشرت بعد اختراق شخص ما لحساب المصمم والعلامة، وأزيلت التعليقات بسرعة.
وقبل ساعات فقط من موعد انطلاق العرض، تم إبلاغ المشاركين البالغ عددهم ١٥٠٠ شخص بإلغاء عرض الأزياء، علما بأنه كان سيضم ٥٠٠ إطلالة، وكان سيحضره ١٥ من أكبر الممثلين والممثلات الصينيين البارزين وأشهر العارضات الصينيات.
وتعد هذه الحادثة هي الثانية من نوعها التي تضمنت احتجاجا كبيرا على الرسائل العنصرية من دولتشي آند جابانا خلال ١٨ شهرا فقط. وقد صورت حملة سابقة لبيت الأزياء بكين بطريقة لم تعجب مستخدمي الإنترنت الصينيين، واتهم كل من جابانا والمؤسس المشارك دومينيكو دولتشي بإطلاق تعبيرات سياسية غير مراعية للأخلاق. 

ويمتلك جابانا على وجه الخصوص تاريخا في نشر تعليقات غير ملائمة على وسائل التواصل الاجتماعي، وتعرض لانتقاد واسع بعد تعديه بالألفاظ على المغنية الشهيرة سيلينا جوميز وعائلة كارداشيان.


تعليقات