اقتصاد

مصر.. الجنيه يواصل مكاسبه أمام الدولار.. والمركزي: لا نتدخل بالسوق

الأحد 2017.8.27 12:36 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 5987قراءة
  • 0 تعليق
الدولار أمام الجنيه المصري

الدولار أمام الجنيه المصري

واصلت بنوك مصرية خفض متوسط سعر صرف الدولار الأمريكي أمام الجنيه المصري بداية تعاملات الأحد، فيما أكد البنك المركزي أنه لا توجد نية لوضع أي قيود جديدة على الدولار، في ظل استقرار سعر الصرف والقضاء على السوق السواء.

وقال البنك المركزي المصري إن إيرادات القطاع المصرفي من العملات الأجنبية منذ قرار تحرير سعر الصرف في نوفمبر حتى الآن بلغت 43 مليار دولار.

وخفض البنك الأهلي المصري أكبر بنك حكومي الدولار للمرة الرابعة على التوالي وبلغ السعر للشراء الأحد 17.69 جنيه مقابل 17.7 جنيه الخميس ،والبيع بلغ الدولار 17.79 جنيه مقابل 17.8 جنيه .

وأدت وفرة احتياطي مصر من النقد الأجنبي التي بلغت 36.036 مليار دولار بنهاية يوليو الماضي إلى استقرار سوق الصرف.

في بنك مصر بلغ الدولار للشراء 17.68 جنيه مقابل 17.87 جنيه للبيع، وفي مصرف أبوظبي بلغ الدولار للشراء 17.69 جنيه مقابل 17.79 جنيه للبيع.

في بنك القاهرة بلغ الدولار للشراء 17.67 جنيه مقابل 17.77 جنيه للبيع، وفي بنك عودة بلغ الدولار للشراء 1768 جنيه مقابل 17.87 جنيه للبيع.

وقال رامي أبوالنجا، وكيل محافظ البنك المركزي لقطاع الأسواق في تصريحات صحفية: "لا توجد نية لدى البنك لوضع أي قيود جديدة على الدولار، في ظل استقرار سعر الصرف والقضاء على السوق السواء".

وأضاف "يمتلك المركزي استراتيجية لإزالة جميع القيود لتعزيز ثقة المستثمرين في السوق والعمل على مجموعة من القرارات التي تساهم في تهيئة مناخ محفز للاستثمار".

وقال إن السعر الحالي للجنيه يعكس قوى العرض والطلب على العملة المحلية داخل السوق حالياً، ويرتفع الجنيه وينخفض أمام العملات الأجنبية بشكل مرن ودون تدخل من أحد في آليات السوق بل تحدده قوى العرض والطلب.

وتابع "البنك المركزي لا يستهدف الوصول بسعر معين للجنيه، ولكنه يعمل على التأكد من توفير العملات الأجنبية وتنميتها من أجل تأمين احتياجات السوق، وتلبية الالتزامات الخارجية".

وشدد قائلا "تعكس أسعار الدولار حالياً قوى العرض والطلب فى ظل معطيات السوق".

تعليقات