اقتصاد

موانئ دبي العالمية تخصص مليوني دولار أمريكي للصومال

الخميس 2017.9.28 03:17 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 406قراءة
  • 0 تعليق
موانئ دبي العالمية تخصص مليوني دولار أمريكي لتحسين المياه في الصومال

موانئ دبي العالمية تخصص مليوني دولار أمريكي لتحسين المياه في الصومال

خصصت "موانئ دبي العالمية" مليوني دولار أمريكي للمساعدة في توفير المياه وتحسين الرعاية الصحية في بربرة على الساحل الشمالي الغربي لجمهورية أرض الصومال، وذلك بموجب اتفاق تم إبرامه مع حكومة أرض الصومال.

وتشكل هذه الخطوة جزءا من التزام "موانئ دبي العالمية" تجاه المجتمع الإنساني من خلال الاهتمام بالبنى التحتية للمجتمعات والاستثمار فيها لضمان، ليس فقط نموها الاقتصادي، بل أيضا رخاؤها واستدامتها، والعمل مع المؤسسات المجتمعية في تحديد القضايا ذات الأولوية. وتتولى موانئ دبي العالمية منذ مارس هذا العام إدارة ميناء "بربرة" بموجب عقد امتياز لمدة 30 عاما، تعاني من نقص في المياه والخدمات الصحية، فقد ارتأت المجموعة المساهمة في تخفيف معاناة الشعب وتأمين المياه والرعاية الصحية. 

وتنسجم المبادرة مع أهداف التنمية المستدامة العالمية الـ17 للأمم المتحدة والتي تسلط الضوء على القضايا الرئيسية مثل الحصول على المياه النظيفة، وخدمات الصرف الصحي، والقضاء على الفقر والجوع، وتحسين الصحة والتعليم، ومكافحة تغير المناخ، وحماية المحيطات والغابات على كوكبنا. 

وبهدف معالجة المشاكل الأخيرة المتعلقة بشحّ المياه وتلبية الطلب المتزايد عليها في ضوء توسعة البنى التحتية في بربرة وتطوير الميناء، ستقوم موانئ دبي العالمية بحفر 4 آبار مياه في بربرة، إلى جانب 3 آبار خارج منطقة ولاية الساحل التي تأثرت بموجة جفاف مدمرة امتدت لعامين. وتشير إحصائيات الأمم المتحدة إلى أن شخصا واحدا فقط من بين كل 3 أشخاص في جمهورية أرض الصومال يحصل على مياه شرب نظيفة. 

وسيتم إنفاق جزء من مبلغ المليوني دولار أمريكي الذي خصصته المجموعة، للمساعدة في تمويل أعمال تحسين مستشفى بربرة العام ومستشفى الصحة العقلية في المنطقة لضمان توفير عناية صحية أفضل وتقليل حاجة السكان المحليين للسفر بغية الحصول على المساعدة الطبية. 

وبالمناسبة، قال سلطان أحمد بن سليّم رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة "موانئ دبي العالمية": "تنسجم أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة مع التزامنا بالعمل بطريقة مستدامة ومسؤولة، خاصة في ضوء تصميمنا على تقليل الآثار البيئية السلبية إلى أدنى حد ممكن، وبناء مجتمعات حيوية وآمنة ومرنة. ويأتي دعمنا لبربرة في إطار سعينا لتطوير المناطق التي نعمل فيها. وإننا على يقين بأنه سيكون لمساهماتنا أثر إيجابي على المجتمع، ونتطلع قدما إلى مواصلة العمل مع السلطات في جمهورية أرض الصومال والسكان المحليين في بربرة لتحسين جودة حياة الأفراد من خلال بنى تحتية رئيسية ومشاريع مستدامة كهذه ".

ونوه بن سليم بحرص موانئ دبي العالمية على مراعاة الاستدامة في جميع أعمالها في إطار برنامجها العالمي للاستدامة "عالمنا، مستقبلنا"؛ ما دفعها في يناير الفائت إلى الانضمام إلى فرق الطوارئ اللوجيستية التابعة للأمم المتحدة، للمساعدة بالتعاون مع عدد من شركات الخدمات اللوجستية العالمية، في سرعة الاستجابة للكوارث الإنسانية وإرسال إمدادات الإغاثة الأساسية إلى المناطق المتضررة بفعالية عالية ووقت قياسي. 

وقامت "موانئ دبي العالمية" منذ توليها العمل في ميناء بربرة بتقديم موارد ملموسة لدعم عدد من المبادرات التي تتعامل مع قضايا شحّ المصادر المائية، والتعليم، والرعاية الصحية في منطقة ولاية الساحل.

وتشتمل جهودها المستمرة التبرع بنحو 4.5 مليون لتر من المياه إلى اللجنة المعنية بملف الجفاف في بربرة، وتمويل 11 مدرسة وأكاديمية تعليم بحري، إلى جانب مستشفيين وعيادة، كما قامت الشركة في سياق جهودها لمعالجة مسألة نقص الغذاء والمجاعة بتزويد 3 آلاف عائلة بمخصصات غذائية.

تعليقات