ثقافة

منتدى الإعلام العربي يكشف عن قائمة شركاء دورته الـ17

الأربعاء 2018.3.28 11:10 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 277قراءة
  • 0 تعليق
منتدى الإعلام العربي

منتدى الإعلام العربي

كشف نادي دبي للصحافة، منظم فعاليات منتدى الإعلام العربي، عن شركاء دورته الـ17 التي تنعقد تحت "تحولات إعلامية مؤثرة"، برعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

يحضر المنتدى صُناع القرار الإعلامي في المنطقة، وكبار الإعلاميين العاملين في المؤسسات الإعلامية العربية والعالمية ضمن أكبر تجمع سنوي للإعلام العربي، وبمشاركة أكثر من 3000 من القيادات والرموز الإعلامية المرموقة العربية والعالمية.

ويُنظم المنتدى الذي يستمر يومي 3 و4 إبريل/نيسان المقبل، بالشراكة مع كبريات المؤسسات الوطنية ومجموعات الأعمال الرائدة في الإمارات، حيث تضم قائمة الشركاء المميزين للمنتدى كلاً من بنك الإمارات دبي الوطني الشريك الرئيسي واتصالات شريك الاتصال ومدينة دبي للإعلام الشريك الرائد.

وتحول المنتدى إلى منصة دولية لصناعة المستقبل الإعلامي وتطوير أدواته في المنطقة العربية ورصد جميع تحولاته المؤثرة على المستوين القريب والبعيد، فيما تمثل توجهاته قاسماً مشتركاً لتطوير نماذج العمل داخل مختلف القطاعات.

وأكد هشام عبدالله القاسم، نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب في مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني، أهمية الشراكة مع نادي دبي للصحافة في تحقيق أهداف المنتدى ورسالته، باعتباره المنصة الأهم على مستوى المنطقة التي تعمل على استشراف مستقبل قطاع الإعلام ومناقشة أهم التطورات على ساحته والمرتبطة في أغلبها بالمتغيرات التي تشهدها المنطقة منذ سنوات.

وأكد القاسم أهمية المنتدى كحدث إعلامي عربي يسهم في رفع مستوى الأداء، حيث يعد كخارطة طريق للمستقبل الإعلامي.


من جانبه، قال الدكتور أحمد بن علي، نائب أول الرئيس لاتصالات المؤسسة في مجموعة "اتصالات"، إنه في ظل التحولات والتغيرات السريعة التي يشهدها قطاع الإعلام في العالم نتيجة التطور الرقمي والتكنولوجي الذي أثر في مختلف جوانب الحياة، فإن هناك ضرورة ملحة لمنصات فاعلة يمكن من خلالها رصد جميع التحولات والمتغيرات السريعة لإرساء حلول مبتكرة تلبي متطلبات الإنسان المتنامية.

وأشار إلى الدور الأساسي الذي يلعبه قطاع الاتصالات في تعزيز التواصل مع الآخرين، لاسيما من حيث قدرة هذا القطاع الكبيرة على توفير المنصات الرقمية والذكية التي من شأنها أن تضمن التواصل الفعال للملايين حول العالم.

وأعرب بن علي عن شكره وامتنانه للجهود المبذولة من نادي دبي للصحافة في دعم مسيرة العمل الإعلامي، لرفع اسم دولة الإمارات في المحافل العربية والدولية كافة.

وقال ماجد السويدي، المدير العام لمدينة دبي للإعلام "يسرنا المشاركة في منتدى الإعلام العربي 2018 والتعرف على أحدث المستجدات التي تسهم في إحداث تطورات جذرية وشاملة في هذا القطاع الحيوي، ونفخر في مدينة دبي للإعلام بدعم هذا الحدث الاستراتيجي المهم الذي يعزز تشارك المعرفة ويقدم أفكاراً ريادية في فضاء الإعلام".


وأضاف السويدي "إننا نقدر ونثمن جميع مبادرات ومشروعات نادي دبي للصحافة ودوره الإعلامي والصحفي المؤثر على مستوى المنطقة العربية وأثره الواضح في تقدم ورفعة الإعلام العربي.. ونتطلع دائماً لمثل هذه الفرص الطيبة التي تتيح لنا أرضية خصبة للنقاش والحوار حول موضوعات مهمة تمس المجتمع ومستقبله".

وبدورها، أعربت ميثاء بوحميد، مديرة نادي دبي للصحافة مديرة اللجنة التنظيمية للمنتدى، عن بالغ الامتنان والتقدير لشركاء الدورة الـ17 للمنتدى.

وأكدت بوحميد أن تعاون نُخب المؤسسات الوطنية في دعم هذا التجمع الإعلامي الفريد يؤكد مدى قناعتها بأهمية الإعلام وأثر تفعيل حوار مهني متخصص في تحديد سبل النهوض بدوره في خدمة المجتمع، وتعزيز توجهات التنمية على امتداد عالمنا العربي وتجاوز التحديات وصولاً إلى صورة المستقبل الذي يكفل الاستقرار والسعادة للمنطقة.

تعليقات