صحة

"صحة دبي" تمنع تصوير المرضى بغرف العمليات

الثلاثاء 2018.5.8 05:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 201قراءة
  • 0 تعليق
شعار هيئة الصحة بدبي

شعار هيئة الصحة بدبي

أصدرت هيئة الصحة بدبي، ممثلة بإدارة التنظيم الصحي، تعميما إلى جميع المنشآت الصحية والمهنيين الصحيين في الإمارة بمنع تصوير المرضى أثناء الإجراء الجراحي لغرض الدعاية والإعلان عن المنشأة أو الطبيب.

وأكدت الهيئة ضرورة التقيد بتدابير مكافحة العدوى والحد من أخطار العدوى المكتسبة بغرف العمليات وعدم السماح لأي شخص غير أفراد الطاقم الطبي والمصرح لهم فقط بالدخول إلى غرف العمليات تفاديا لأي مخالفات أو إجراءات عقابية تترتب على ذلك، مؤكدة حرصها الكبير على تحقيق أقصى درجات السلامة للمرضى وتوفير جميع المتطلبات والظروف المثالية التي تضمن إجراء جراحات آمنة وفق أرقى المعايير العالمية. 

وقال الدكتور مروان الملا، مدير إدارة التنظيم الصحي بالهيئة، إن هذا التعميم يأتي في الوقت الذي باتت تتزايد فيه ظاهرة قيام بعض الأفراد غير المرخصين بالدخول إلى غرفة العمليات والتصوير بالفيديو مع البث المباشر لعمليات جراحية عبر وسائل التواصل الاجتماعي واستغلال تلك الفيديوهات كدعاية للمركز أو للمنشأة الطبية أو الطبيب المعالج دون مراعاة لحقوق وخصوصية المرضى وهو أمر غير مسموح به حتى في حال موافقة المريض على التصوير. 

وأضاف أن مثل هذه التصرفات المخالفة تؤثر بشكل سلبي على تركيز الطبيب أثناء العمل الجراحي إضافة إلى تعطيل وإشغال الطاقم الطبي المتواجد في غرفة العمليات، كما أنها تشكل مخالفة صريحة لمبادئ مكافحة العدوى خاصة إذا كان من يقوم بالتصوير شخصا غير مرخص له بالدخول لغرفة العمليات أو دون خلفية طبية ما يعرض صحة وسلامة المرضى للخطر. 

وشدد الملا على الاهتمام الذي توليه هيئة الصحة بدبي لتحقيق أعلى مستويات الجودة والسلامة في الخدمات المقدمة للمرضى والتزامها بالتواصل الدائم مع شركائها الاستراتيجيين في المنظومة الصحية بالقطاع الخاص وإطلاعهم على جميع الموضوعات والإجراءات والتحديثات والشروط المتعلقة بمعايير الصحة والسلامة وجودة الخدمات المقدمة للمرضى. 

وأشار إلى الدور الرقابي الذي تقوم به الهيئة على جميع المنشآت الطبية في دبي لضمان تطبيق أفضل الممارسات الآمنة والفعالة في الخدمات الصحية وتعزيز كفاءة العمل في القطاع الطبي الخاص ورفع مستوى الأداء وفق منهجية تراعي تطبيق أفضل المعايير العالمية.

تعليقات