منوعات

أجسام فضائية مدمرة تقترب من الأرض خلال 48 ساعة

الجمعة 2017.7.21 12:18 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1893قراءة
  • 0 تعليق
أجسام فضائية - أرشيفية

أجسام فضائية - أرشيفية

تنتشر الأخبار بين فترة وأخرى عن وجود أخطار تهدد أمن كوكب الأرض، وبعيدا عن الأخطار على سطح الكوكب المرتبطة بالمناخ والبيئة وغيرها، تأتي المخاطر غالبا من الفضاء.

وذكرت وكالة "سبوتنيك" الروسية، الخميس، أنه في تاريخ 22 يوليو/حزيران الجاري، سيحلّق الجسم الفضائي "MB1 2017" فوق كوكب الأرض، وذلك على مسافة تبعد 8.7 مليون كيلومتر، وسرعته تصل إلى 86500 كيلومتر/ساعة.

وبحسب موقع "ura.news" الإلكتروني الروسي ونقلا عن جامعة علم الفلك الجيوديسيا والرصد البيئي الروسية، ينتمي الكويكب إلى فئة من الأجرام السماوية التي قد تكون خطرة، والتي تسمى أيضا "الصخور الفضائية".

يذكر أنه تم اكتشاف الكويكب لأول مرة من قبل باحثين أمريكيين في مرصد ستيوارد في جامعة أريزونا في 19 يونيو/حزيران الماضي، ومنذ ذلك الحين، يراقب حركات الجسم الكونية علماء من مختلف البلدان، بما فيها روسيا.

تعليقات