فن

"عم ضيا" لـ"العين الإخبارية": برنس الكآبة يحلل مباريات مصر بكأس العالم

كشف أسرار الشخصية التي ودّعت الشاشة نهائيا

الأربعاء 2018.6.13 12:57 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 3346قراءة
  • 0 تعليق
الممثل المصري محمد جمعة

الممثل المصري محمد جمعة

"عم ضيا" شخصية متشائمة ظهرت بشكل متقطع في حلقات مسلسل "الوصية" يجسدها ببراعة الممثل المصري محمد جمعة، واستطاع من خلالها أن يلفت الأنظار لموهبته، لدرجة أن الكثير أصبح يعتبره "أيقونة الكآبة"، وتم تدشين صفحة على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك بعنوان "عم ضيا – برنس الطاقة السلبية".

وكشف محمد جمعة، في تصريحات خاصة لـ"العين الإخبارية" أنه اعترض في البداية على تجسيد شخصية "عم ضيا" في مسلسل "الوصية"، حيث كان يعتقد أنها لرجل متقدم في العمر، وهو ما لا يفضل تقديمه في مرحلته العمرية الحالية خوفا من ألا يصدّقه المشاهد، ولكن مخرج العمل خالد الحلفاوي أوضح له أن المسلسل كوميدي، والشخصية لرجل ليس متقدما في العمر، ولكنه من باب الكوميديا يطلق عليه "عم ضيا".

ومن أشهر مقولات "عم ضيا" في مسلسل "الوصية": "بصيت على النص المليان، لقيته مليان هم وغم ونكد.. كله رايح.. كله رايح"، و"مستعجل على قفل الباب ليه.. ما بكره تموت.. وتدفن.. ويتقفل عليك الباب اللي مبيتفتحش"، و"واستأذن ليه.. ما الموت بيدخل من غير استئذان"، "أنت متأكد إن لسه فيها بعدين، العمر بيخلص في لحظة.. كله رايح .. كله رايح"، و"مستعجل على الدخول ليه.. ما كلنا خارجين منها بسرعة.. متستعجلش.. كله رايح.. كله رايح".

وأكد محمد جمعة أن رسم ملامح شخصية "عم ضيا" لم يكن صعبا، لأن الحياة مليئة بالشخصيات الكئيبة، فالبعض يرى أي شيء يحدث في العالم من وجهة نظر سلبية فقط، لكن أحيانا الضحك يولد من شدة الكآبة أو الحزن، مشيرا إلى أن أسلوب "عم ضيا" ينتمي لمدرسة "البلاك كوميدي" لرائدها الأستاذ الراحل نجيب الريحاني والذي كان يجعلك تضحك من كثرة الحزن الموجود في المشهد. 

وأضاف جمعة أنه يشعر بالسعادة عندما يجد تعليقات عكسية من المشاهدين على مقاطع "عم ضيا"، تنادي بالتفاؤل في مواجهة التشاؤم والكآبة التي ينشرها. 

وعما إذا كان يدرس استغلال الشخصية في عمل من بطولته، قال محمد جمعة، إنه بالفعل تلقى عروضا بتقديم "عم ضيا" فيلما أو مسلسلا، وواجه هذا العرض بالرفض لأن المشاهد قد يشعر بالملل إذا تم تقديم الشخصية في وقت طويل كمسلسل أو فيلم، كما أنه ممثل يحب تجسيد شخصيات متنوعة لا أن يحصر نفسه في شخصية واحدة حتى إذا كانت ناجحة، كما فعل هذا العام من خلال مشاركته في مسلسلي "ضد مجهول" مع النجمة المصرية غادة عبد الرازق بشخصية المحامي جمال تحسين، وأبو عمر المصري" بشخصية محمد البحيري.

  أحمد أمين يتحدث عن دوره في "الوصية"

وقال جمعة: إن نجاح شخصية "عم ضيا"، دفعه للتفكير مع الشركة المنتجة لمسلسل "الوصية"، في استغلال هذه الشخصية بشكل غير دوري عبر السوشيال ميديا، وكان الاختبار الأول لمدى تفاعل الجمهور معها من خلال فيديو مباراة المنتخب المصري وبلجيكا، مشيرا إلى أنه وقع بعد هذا الفيديو تعاقد مع المنتج كريم أبو ذكري، بموجبه يستمر "عم ضيا" كشخصية افتراضية على مواقع التواصل الاجتماعي فقط. 

وأكد جمعة أنه يؤمن بأن السوشيال ميديا أصبحت أهم وأكثر تأثيرا من السينما والتلفزيون، وربما تنجح هذه الشخصية وتحقق نجاحا عظيما أكثر من مردودها على الشاشة في فيلم أو مسلسل، وبالتالي يمكن القول إن "عم ضيا مات على شاشة التلفزيون واتولد على السوشيال ميديا".

وأوضح جمعة أن شخصية "عم ضيا" لن يكون لها برنامج تظهر من خلاله في موعد ثابت، ولكنها ستظهر بالتوازي مع الأحداث المهمة التي تستدعي أن يتدخل "عم ضيا"، حيث يدرس مع المنتج أن تكون مؤثرة، ليس بهدف إصابة المشاهد بالكآبة، ولكن لمواجهته بالحقيقة، ومن المقرر أن يكون أول حدث يستحق ظهور "عم ضيا" بعد المسلسل سيكون تحليل مباريات منتخب مصر في كأس العالم بروسيا من وجهة نظر "عم ضيا" في فيديوهات لا تتجاوز دقيقتين حتى لا يمل المشاهد، كما يمكن أن يتدخل لحل المشاكل الزوجية على طريقة أسامة منير في برنامجه الشهير "أنا والنجوم وهواك".

مشيرا في الوقت نفسه إلى أن الفيديو الذي طرحه تعليقا على مباراة المنتخب المصري مع بلجيكا، كان يقدم رأي "عم ضيا" الكئيب، وليس رأيه الشخصي، موضحا أنه كان قد حجز تذاكر للمباريات الثلاثة، وكان يستعد للسفر إلى روسيا دعما للمنتخب الوطني، ولكن ظروف حالت دون ذلك. 

وختم محمد جمعة تصريحاته لـ"العين الإخبارية" بأنه يتمنى صناعة عرض مسرحي موسيقي، حيث إنه يجيد الغناء وهذا بدا واضحا في الفيديو الذي طرحه مؤخرا يغني فيه أغنية "أهو دا اللي صار" بمشاركة زميله أحمد أمين الذي يشاركه بطولة مسلسل الوصية.


تعليقات