سياسة

البابا فرنسيس يعزي السيسي ويصلي لضحايا هجوم الجيزة الإرهابي

السبت 2018.12.29 09:08 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 504قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس السيسي وبابا الفاتيكان - أرشيفية

الرئيس السيسي وبابا الفاتيكان - أرشيفية

أعلن الفاتيكان أن البابا فرنسيس يصلي من أجل ضحايا تفجير إرهابي استهدف، الجمعة، حافلة سياحية بمحافظة الجيزة المصرية، وأسفر عن مقتل 4 أشخاص بينهم مصري وإصابة 10 آخرين.

كما بعث البابا فرنسيس الثاني، السبت، برقية تعزية إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ونقلت البرقية شعور البابا فرنسيس بالحزن العميق لدى معرفته بنبأ الهجوم، قال خلالها "حزين بشدة" إزاء الهجوم.

وأكد البابا في برقية التعزية، حزنه واستنكاره هذا العمل الوحشي، وأنه يصلي من أجل الضحايا وعائلاتهم والجرحى والعاملين في فرق الإنقاذ الذين أتوا بسخاء لمساعدتهم.

وختم البابا فرنسيس برقيته بأنه يعوِّل على عمل الجميع للتغلب على العنف بالتضامن والسلام، وأن تمطر البركات الإلهية على مصر وشعبها.


وتعرّض أتوبيس سياحي يُقِل عدد 14 سائحا فيتنامي الجنسية أثناء مروره إلي انفجار عبوة بدائية الصنع كانت مخفاة بجوار سور بأحد الشوارع بمحافظة الجيزة، مما أسفر عن وفاة 4 وإصابة 10 آخرين، بالإضافة إلى سائق الأتوبيس ومندوب شركة السياحة مصريين الجنسية.

وأعلنت لاحقا وزارة الداخلية المصرية توجيه عدة ضربات أمنية ومداهمة أوكار عناصر إرهابية كانت تجهز لتنفيذ سلسلة من العمليات العدائية، أسفرت عن مصرع 40 إرهابيا في محافظتي الجيزة وشمال سيناء.

وذكرت الوزارة في بيان، السبت، أن العناصر الإرهابية كانت تخطط لاستهداف مؤسسات الدولة، خاصة الاقتصادية ومقومات صناعة السياحة، ورجال القوات المسلحة والشرطة، ودور العبادة المسيحية.

تعليقات