اقتصاد

البنوك المصرية تخفض فائدة شهادات الادخار

الجمعة 2018.2.16 12:35 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 5450قراءة
  • 0 تعليق
البنك الأهلي المصري

البنك الأهلي المصري

في مواكبة سريعة لقرار البنك المركزي المصري بخفض أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، قررت عدة بنوك مصرية خفض أسعار الفائدة على شهادات الادخار. 

يذكر أن البنك المركزي المصري قرر، الخميس، خفض أسعار الفائدة الأساسية بمقدار 100 نقطة أساس، فيما يبدو أنه بداية لرحلة الخفض بعد قرارات سابقة بالزيادة المتكررة للفائدة على الإقراض والإيداع.

يعتبر القرار هو للمرة الأولى منذ تعويم العملة في 2016، مع تراجع معدلات التضخم إلى أدنى مستوياتها في عام على الأقل.

وقال بيان صادر عن البنك المركزي إنه قرر خفض سعر الفائدة على الودائع لليلة واحدة إلى 17.75% من 18.75%، وخفض سعر الفائدة على الإقراض لليلة واحدة إلى 18.75% من 19.75%. 

وعلى رأس البنوك التي قررت خفض أسعار فائدة شهادات الادخار البنك الأهلي وبنك مصر الحكوميان.

وأعلن البنك الأهلي توقف طرح منتج الشهادة البلاتينية ذات العائد السنوي 20% ذات المدة 18 شهراً اعتباراً من نهاية عمل يوم الخميس 15 فبراير 2018، والتي بلغ رصيدها حوالي 400 مليار جنيه.

ويستمر العملاء أصحاب هذه الشهادة بالتمتع بها حتى تاريخ استحقاق شهاداتهم وفقاً واستحقاق كل شهادة، ليتم إضافة قيمة الشهادة إلى حساباتهم طرف البنك عند الاستحقاق للتقدم للبنك بتعليماتهم بخصوصها في حينه. 

وفي سياق متصل، قال يحيي أبو الفتوح، نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري، لوكالة "بلومبرج" الأمريكية، إن الحكومة تتطلع إلى تعزيز النشاط الاقتصادي، بما في ذلك إقراض المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

وأضاف أن البنك يتوقع نموا بنسبة 15% في القروض التي يقدمها في مصر هذا العام، وستبنى هذه الزيادة على خلفية التخفيضات المتوقعة في سعر الفائدة الأساسي، حيث تراجعت معدلات التضخم السنوية من مستويات قياسية بلغت أكثر من 33% العام الماضي.

وأشار إلى أن البنك يتطلّع إلى الحصول على قروض بقيمة 500 مليون دولار بنهاية يونيو/حزيران، لتجنب إصدار السندات؛ لأنه يبحث عن طرق أقل تكلفة لتمويل النمو وتعزيز سيولة الدولار.

كما أعلن البنك عن تخفيض سعر العائد على طلبات الشراء الجديدة من الشهادة البلاتينية ذات مدة الثلاث سنوات، لتصبح بعائد سنوي 15% بدلاً من 16%، اعتباراً من صباح الأحد 18 فبراير 2018.

ويتم تجديد شهادات العملاء ذات المدة 3 سنوات على ذات المنتج وفقاً لسعر العائد المطبق على الشهادات عند التجديد.

كما أعلن البنك طرح شهادة جديدة مدتها عام واحد (12 شهراً فقط ) بدورية عائد ربع سنوية وبعائد سنوي قدره 17% متاحة للعملاء للادخار فيها اعتباراً من الأحد 18 فبراير 2018.

كذلك قام بنك مصر بإصدار وعاء ادخاري جديد باسم "شهادة الملك بالجنيه المصري"، وهي شهادة اسمية لمدة سنة وتبدأ قيمتها من 1000 جنيه مصري ومضاعفاتها، وتصدر الشهادة للأفراد الطبيعيين بالغين وقصر بأعلى عائد على شهادات الادخار بعد إيقاف التعامل بشهادة طلعت حرب، بالإضافة إلى ذلك قام البنك بتعديل العائد على شهادة القمة لتصبح 15% سنوياً لمدة ثلاث سنوات.

وتتمتع شهادة الملك بالجنيه المصري بمعدل عائد سنوي ثابت طوال مدة الشهادة ويبلغ17% سنوياً، ويصرف العائد كل ثلاثة شهور اعتباراً من يوم العمل التالي لشراء الشهادة، حيث يضاف تلقائياً إلى حساب العميل الجاري أو التوفير، ويمكن للعميل صرف العائد ببطاقات الخصم الفوري، ويمكن شراء الشهادة من أي فرع من فروع البنك والتي يصل عددها إلى أكثر من 600 فرع منتشرة بجميع أنحاء الجمهورية، وتجدر الإشارة إلى أن العميل يمكنه استرداد قيمة الشهادة بعد مضي 3 شهور مع تطبيق نسب الخصم المقررة، هذا ويمكن للعميل الاقتراض بضمان الشهادة.

 وقال بنك مصر إنه بالإشارة إلى قرار البنك المركزي المصري بتخفيض سعر العائد على الإيداع والإقراض؛ نظراً لتحسن مؤشرات الاقتصاد الكلي من حيث معدل النمو الاقتصادي وانخفاض معدل البطالة وتحسن احتياطي النقد الأجنبي وانخفاض معدلات التضخم، فقد قام بنك مصر بتعديل سعر العائد على شهادة القمة، ليصبح سعر العائد 15% سنوياً بدلاً من 16% سنوياً مع بقاء جميع الشروط والمزايا الأخرى دون تعديل.


تعليقات