سياسة

الرئيس الإريتري يزور إقليم أمهرا الإثيوبي الجمعة

الأربعاء 2018.11.7 03:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 315قراءة
  • 0 تعليق
آبي أحمد وأفورقي يحتفلان بإعادة فتح سفارة إريتريا في إثيوبيا - أرشيفية

آبي أحمد وأفورقي يحتفلان بإعادة فتح سفارة إريتريا في إثيوبيا - أرشيفية

يعتزم الرئيس الإريتري أسياس أفورقي، زيارة إقليم أمهرا شمالي إثيوبيا، الجمعة المقبلة، في ثالث زيارة إلى البلاد منذ عودة العلاقات بين الدولتين في يوليو/تموز الماضي. 

وذكرت إذاعة "فانا" الإثيوبية، اليوم الأربعاء، أن أفورقي سيزور مدينتي "غوندر" و"بحر دار"، وسيكون في استقباله رئيس الوزراء أبي أحمد، وحاكم أمهرا قدو أندرقاجو، وعدد من مسؤولي الإقليم.

ومن المقرر أن يبحث أفورقي خلال الزيارة، العلاقات الثنائية والتعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين، بحسب المصدر ذاته.


جدير بالذكر أن وفدا من الإقليم زار إريتريا في سبتمبر/أيلول الماضي، والتقى الرئيس أفورقي وعددا من كبار المسؤولين الحكوميين.

وتعد زيارة أفورقي المرتقبة هي الثالثة له منذ عودة العلاقات بين البلدين، بعد انقطاع دام لعقدين من الزمن عقب اندلاع حرب بينهما عام 1998.

وكانت زيارته الأولى إلى إثيوبيا في 14 يوليو/تموز الماضي، التي افتتح خلالها سفارة بلاده لدى أديس أبابا.

كما زار العاصمة أديس أبابا في 14 أكتوبر/تشرين أول الماضي، في زيارة رسمية استغرقت يومين.

تعليقات