اقتصاد

900 مليار دولار تهرب من بريطانيا إلى ألمانيا خوفا من بريكست

الجمعة 2018.11.30 01:22 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 523قراءة
  • 0 تعليق
بنوك تنقل ميزانيتها من بريطانيا إلى ألمانيا تخوفا من بريكست

بنوك تنقل ميزانيتها من بريطانيا إلى ألمانيا تخوفا من بريكست

تعتزم البنوك العالمية المتضررة من "بريكست" تحويل ما يصل إلى 800 مليار يورو (900 مليار دولار) من أصول الميزانية العمومية إلى فرانكفورت، وفقاً لمجموعة ضغط في العاصمة المالية الألمانية.

وقال هوبرتوس فايث، العضو المنتدب لشركة فرانكفورت فايننشال فاينانس، إن الحصة التي وصفها بـ"حصة الأسد" ستنقل في الربع الأول من العام المقبل مع استعداد البنوك لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، رغم التقدم الأخير الذي تحقق في اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وتجبر بريكست البنوك التي تدير أعمالها في الاتحاد الأوروبي حالياً من لندن على الانتقال إلى إحدى الدول الأعضاء المتبقية وسط مخاوف من أن البنوك التي يقع مقرها في المملكة المتحدة ستفقد تراخيصها المصرفية من الاتحاد الأوروبي.

وبرزت فرانكفورت الألمانية كخيار شائع بشكل خاص، حيث اختارت مجموعة جولدمان ساكس، ومجموعة يو بي إس جروب ومورجان ستانلي وضع مراكزهم في الاتحاد الأوروبي في المدينة الألمانية.


وتخطط البنوك الاستثمارية الكبرى في الولايات المتحدة وحدها لنقل 250 مليار يورو على الأقل إلى فرانكفورت، وفقا لمصادر مطلعة صرحت بذلك لوكالة بلومبرج، بينما أفادت بلومبرج في العام الماضي بأن بنك دويتشه بنك سيحول 300 مليون يورو إلى فرانكفورت من المملكة المتحدة.

واختارت 30 مؤسسة مالية، من البنوك والمتعاملين بالوساطة، فرانكفورت كمركز أوروبي لها، وفقاً لما ذكرته مؤسسة التمويل الفيدرالي.

وتشير التوقعات إلى أن التدفق سيضيف في نهاية المطاف ما يصل إلى 10000 فرصة عمل في المدينة الألمانية، لكن لن يكون جميعها في الأعمال المصرفية، لأن الفترة الانتقالية الطويلة لتخفيف تأثير خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أصبحت أكثر احتمالًا، فإن هذا العمل سوف يمتد الآن على مدى 8 سنوات من استفتاء عام 2016، بدلاً من السنوات الخمس المتوقعة في البداية.

تعليقات