سياسة

استقالة رئيس الحركة الديمقراطية لشعوب جنوب إثيوبيا

أحد أحزاب الائتلاف الحاكم

الإثنين 2018.6.25 07:22 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 180قراءة
  • 0 تعليق
استقالة رئيس أحد أحزاب الائتلاف الحاكم في إثيوبيا

استقالة رئيس أحد أحزاب الائتلاف الحاكم في إثيوبيا

أعلن رئيس الحركة الديمقراطية لشعوب جنوب إثيوبيا، أحد أحزاب الائتلاف الحاكم في إثيوبيا، "شيفراو شجوتي"، عن استقالته من رئاسة الحزب واللجنة التنفيذية.

وانتخب ،شجوتي، في فبراير/شباط الماضي رئيساً للحركة، خلفًا لرئيس الوزراء الإثيوبي السابق هيلي ماريام ديسالين وكان مرشحها لرئاسة الائتلاف في إثيوبيا في مارس/آذار الماضي، والتي فاز بها رئيس الوزراء الحالي آبي أحمد.

وقال شجوتي إنه استقال من رئاسة الحركة الديمقراطية لشعوب جنوب إثيوبيا، وإن استقالته وجدت قبولا من الحزب.

وأضاف أن استقالته "طواعية"، وتأتي في إطار حركة التغيير التي تشهدها إثيوبيا ، حتى تتاح الفرصة لقيادة جديدة لمواصلة التغير وعملية التحول.

وتابع أنه بجانب دعم التغيير فإن استقالته أيضا تأتي في إطار تحمل مسؤولياته لأحداث العنف الدامية التي شهدتها مدينة أواسا بإقليم شعوب جنوب إثيوبيا مؤخرا، وقد دفعته إلى تحمل مسؤولياته وتقديم استقالته.

وانتخبت "اللجنة المركزية لحركة الديمقراطية لشعوب جنوب إثيوبيا"، أحد أحزاب الائتلاف الحاكم في إثيوبيا، شيفراو شجوتي، رئيساً للحركة، في فبراير/شباط الماضي خلفًا لرئيس الوزراء الإثيوبي السابق هيلي ماريام ديسالين،

ويتمتع إقليم "شعوب جنوب إثيوبيا" بحكم شبه ذاتي، وهو يتبع الكونفدرالية الإثيوبية، المكونة من 9 أقاليم، وبدأ الحكم الفيدرالي في البلد الأفريقي بعد سقوط نظام منغستو هايلي ماريام، في 1991.

ويتكون الائتلاف الحاكم (شكل عام 1989) من: "جبهة تحرير شعب تجراي"، و"الجبهة الديمقراطية لشعب أورومو"، و"الحركة الديمقراطية لقومية أمهرا"، و"الحركة الديمقراطية لشعوب جنوب إثيوبيا".

تعليقات