سياسة

موجيريني تعلن عقد أول لقاء لمجموعة الاتصال بشأن فنزويلا الخميس

الأحد 2019.2.3 09:15 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 210قراءة
  • 0 تعليق
وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موجيريني

وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موجيريني

أعلنت وزيرة الخارجية الأوروبية فيديريكا موجيريني ورئيس الأوروجواي تاباريه فاسكيز، الأحد، أن أول لقاء لمجموعة الاتصال الدولية التي شكّلها الاتحاد الأوروبي لدعم تنظيم انتخابات رئاسية جديدة في فنزويلا سيعقد  الخميس المقبل  7 فبراير/شباط في مونتيفيديو.

وأكد المسؤولان في بيان مشترك أن "الأوروجواي والاتحاد الأوروبي يستضيفان بشكل مشترك الخميس 7 فبراير/شباط الجاري الاجتماع الذي سيعقد في مونتيفيديو على المستوى الوزاري".

وأعادت التذكير أن مجموعة الاتصال "تسعى إلى المساهمة في إيجاد الظروف اللازمة للتوصل إلى عملية سياسية سلمية تسمح للفنزويليين بتحديد مستقبلهم، عبر انتخابات حرة شفافة وذات صدقية".

وأعلنت موجيريني تأسيس المجموعة من دول أوروبية وأمريكية لاتينية في 31 يناير/كانون الثاني الماضي، محددة مهلة "90 يوماً لتوصل (المجموعة) إلى نتيجة إيجابية".   


وتضم المجموعة ممثلين عن ألمانيا وإسبانيا وفرنسا وإيطاليا والبرتغال وهولندا والمملكة المتحدة والسويد، بالإضافة إلى بوليفيا وكوستاريكا والإكوادور والأوروجواي من أمريكا اللاتينية.

ولا تزال دول الاتحاد الأوروبي منقسمة حيال الصيغة التي يجب اعتمادها لإرغام رئيس فنزويلا نيكولاس مادورو على التخلي عن السلطة.  

وحددت 6 دول أوروبية (ألمانيا، فرنسا، إسبانيا، هولندا، البرتغال، المملكة المتحدة) لمادورو مهلة تنتهي الأحد للإعلان عن انتخابات رئاسية جديدة تحت طائلة الاعتراف بالمعارض خوان جوايدو رئيساً للبلاد، فيما رد مادورو المدعوم من روسيا والصين وكوريا الشمالية وكوبا باقتراح إجراء انتخابات تشريعية مبكرة.

تعليقات