اقتصاد

احتياطي الجزائر من النقد الأجنبي ينخفض 8 مليارات دولار

الأحد 2018.10.7 10:05 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 359قراءة
  • 0 تعليق
تراجع احتياطي النقد الجزائري - أرشيف

تراجع احتياطي النقد الجزائري - أرشيف

فقد احتياطي النقد الجزائري  8.72 مليار دولار خلال النصف الأول من 2018. وفق بيان لبنك الجزائر المركزي. 

ووفق بيانات المركزي تراجعت احتياطات الجزائر من النقد الأجنبي إلى  88.61 مليار دولار نهاية يونيو/حزيران 2018.

وكانت احتياطات الجزائر من النقد الأجنبي عند مستوى 97.33 مليار دولار نهاية ديسمبر/كانون الأول 2018.

وأرجع خبراء اقتصاد استمرار تقلص احتياطات الجزائر من النقد الأجنبي  إلى اعتماد الحكومة الجزائرية بشكل كبير على الاحتياطات لتمويل الموازنة العامة، إضافة إلى استمرار ارتفاع فاتورة الواردات التي وصلت إلى 28 مليار دولار مع نهاية أغسطس/آب الماضي، رغم الإجراءات التي اتخذتها الحكومة الجزائرية لتقليص الاستيراد.

 ويأتي استمرار تراجع احتياطات النقد في الجزائر رغم ارتفاع أسعار النفط التي رفعت من إيرادات الجزائر من الطاقة بنسبة 21.23% في الأشهر 8 الأولى من 2018 ووصلت إلى 26.33 مليار دولار، إضافة إلى تراجع العجز التجاري الجزائري بأكثر من 53% خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الجاري ليبلغ 3.252 مليار دولار مقابل 6.992 دولار في الفترة نفسها من 2017، في مقابل ارتفاع ملحوظ في نسبة التضخم التي وصلت إلى 4.8% خلال شهر يوليو/تموز الماضي.

وأظهرت مؤشرات بنك الجزائر ارتفاعاً طفيفاً في قيمة الاستثمار الأجنبي المباشر في النصف الأول من 2018 ليصل إلى 631 مليون دولار مقابل 301 مليون دولار في الفترة نفسها من 2017.

ويصنف الاقتصاد الجزائري على أنه "ريعي"، إذ تعتمد الموازنة العامة للجزائر على 60% من عائدات المحروقات، و98% من صادراتها على النفط، في وقت تحاول الحكومة الجزائرية البحث عن مصادر دخل أخرى خارج قطاع المحروقات، خاصة في قطاعات الصناعة والفلاحة.


تعليقات