فن

بالصور.. الممثل المصري فاروق الفيشاوي يزور استراحة لمرضى السرطان بالسودان

الأحد 2018.10.21 07:58 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 438قراءة
  • 0 تعليق
الممثل المصري فاروق الفيشاوي في زيارة لمرضى سرطان بالسودان

الممثل المصري فاروق الفيشاوي في زيارة لمرضى سرطان بالسودان

زار الممثل المصري فاروق الفيشاوي، السبت، فور وصوله إلى العاصمة السودانية الخرطوم “استراحة مرضى السرطان” في منطقة الجريف، ودشن عمل المركز الذي يشرف عليه مجموعة من المتطوعين والمتبرعين من الشباب السوداني.

ورافق الفيشاوي في زيارته المنتج المصري محمد العدل، ومسعد فودة نقيب المهن السينمائية المصرية، ورئيس اتحاد الفنانين العرب، والسينمائيان السودانيان عبادي محجوب وسارة جادالله.


ووجدت زيارة الفنان الفيشاوي ارتياحا وترحيبا كبيرين من قبل مشرفي الاستراحة والمرضى والإعلام السوداني، الذي احتفى بلفتة الفيشاوي الإنسانية.

وقال الفيشاوي خلال الزيارة: "السرطان أخذ أكثر من حقه رغم أنه لا يعدو كونه مرض عادي يمكن أن تهزمه الإرادة وقوة العزيمة".

وأضاف: "مرض عادي ومن الممكن أن يكون الانتظام في العلاج له نتائج إيجابية".

وأبدى الفيشاوي سعادته بالزيارة، وتفقد غرف الاستراحة التي تأوي 50 مريضا ومثلهم من المرافقين، مطمئنا المرضى الذين عرفوه من أول وهلة رغم أنهم من أجيال مختلفة.

ودعا الفيشاوي في الاستراحة المرضى أن يكونوا أقوى من المرض، وتمنى أن يراهم يمارسون رياضة كرة القدم.


وأكد الفيشاوي عزيمته على هزيمة السرطان، مشيرا إلى استعداده للمشاركة في أعمال درامية العام المقبل.

وأوضح أن حياته لن تتوقف، وسيتعامل مع السرطان كأنه مرض عادي، خاصة بعد تطور العلاج.

وسجل الفيشاوي في دفتر الحضور إشادته بالمركز وبالمبادرة، قائلا: "بدعمكم بالمال والجهد يجعلكم في قمة الإنسانية.. تشرفت بمعرفتكم وأتمنى لكم كل الخير كما تعملون".


وأشاد الفيشاوي بحفاوة الاستقبال، ومبادرة" شباب الخير" لتوفير سكن لمرضى السرطان من ولايات السودان.

ويكرم مهرجان الخرطوم للفيلم العربي في دورته الـ4 العديد من نجوم السينما المصرية ويمنحهم درع الإنجاز الفنى تقديرا لمسيرتهم الفنية الطويلة

وتعد زيارة الفيشاوي للخرطوم الرحلة الأولى له خارج مصر بعد أن أعلن إصابته بالسرطان في ختام مهرجان الجونة السينمائي بالإسكندرية.


تعليقات