سياسة

فرنسا تعلن قصفها رتلا مسلحا شمال تشاد قادما من ليبيا

الإثنين 2019.2.4 03:51 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 316قراءة
  • 0 تعليق
طائرة تابعة للجيش الفرنسي - أرشيفية

طائرة تابعة للجيش الفرنسي - أرشيفية

أعلنت وزارة الجيوش الفرنسية، الإثنين، أن طائرات تابعة لها شنت ضربات إسناد للجيش التشادي في شمال تشاد، لوقف تقدم رتل من 40 آلية تابع لمجموعة مسلحة انطلقت من ليبيا.  

وذكرت الوزارة، في بيان، أن "التدخل جاء استجابة لطلب السلطات التشادية، أتاح عرقلة هذا التقدم العدائي وتفريق الرتل" الذي كان "يتسلل إلى عمق الأراضي التشادية".

وانطلقت الطائرات الحربية الفرنسية المشاركة في عملية "برخان" في منطقة الساحل من قاعدة نجامينا الجوية، الأحد، حيث حلّقت على ارتفاع منخفض جدا فوق الرتل الذي واصل تقدمه رغم التحذير، لتنفذ طائرات "ميراج 2000" في طلعة ثانية ضربتين.

وقال المتحدث باسم قيادة الأركان الفرنسية الكولونيل باتريك ستيجر "رُصد الرتل قبل 48 ساعة على الأقل، نفذت القوات الجوية التشادية ضربات لوقف تقدمه" قبل أن تطلب من فرنسا التدخل.

وأوضح أن الضربات الفرنسية نفذت "بين تيبستي وإينيدي" ضد المجموعة المسلحة التي لم يعرف انتماؤها، بعدما تمكنت من التوغل لمسافة تصل إلى 400 كلم داخل البلاد.

ويأتي القصف الفرنسي في وقت أطلق فيه الجيش الوطني الليبي، منذ الخميس الماضي، عملية عسكرية في جنوب البلاد لتطهيرها من الإرهابيين والعصابات التشادية، والانطلاق نحو الحدود الجنوبية للبلاد لتأمينها بشكل كامل.

تعليقات