سياسة

خسائر كبيرة لحلفاء ميركل في انتخابات بافاريا

الأحد 2018.10.14 09:27 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 297قراءة
  • 0 تعليق
المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

خسر حزب "الاتحاد المسيحي الاجتماعي"، حليف المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، الأحد، غالبيته المطلقة في انتخابات مقاطعة بافاريا مقابل صعود حزب "الخضر" واليمين المتطرف، بحسب استطلاعات محطتي التلفزيون الرسميتين "إيه آر دي" و"زد دي إف". 

ونال الاتحاد المسيحي الاجتماعي 35,5 % من الأصوات، وهي نسبة أقل بـ12 نقطة من النتيجة التي حققها في انتخابات 2013 والأدنى منذ خمسينيات القرن الماضي، كذلك تلقى "الحزب الاشتراكي الديمقراطي"، الحليف الآخر لميركل، صفعة بنيله 10% من الأصوات ليحل رابعا بعد "الخضر" (18-19 %) وحزب "البديل لألمانيا" اليميني الذي نال 11 % من الأصوات.

كان استطلاع للرأي أظهر، منتصف العام الجاري، أن التأييد الذي يحظى به التكتل المحافظ بقيادة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل انخفض إلى أدنى مستوى له منذ عام 2006.

استطلاع الرأي ظهرت نتائجه وسط محاولات لتخطي خلاف مرير بشأن سياسة الهجرة، التي تشكل تهديدا للائتلاف الحاكم في ألمانيا تحت قيادة ميركل. 

وجاءت نسبة التأييد في الاستطلاع، الذي أجراه معهد إمنيد ونشرته صحيفة بيلد أم زونتاج لحزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي الذي تنتمي له ميركل وحزبه الشقيق الاتحاد الاجتماعي المسيحي 29%، بانخفاض نقطة مئوية عن استطلاع سابق.

تعليقات