اقتصاد

ألمانيا: الإمارات شريكنا الاستراتيجي الوحيد في المنطقة العربية

الجمعة 2019.4.12 10:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 253قراءة
  • 0 تعليق
السفير فيليب أكرمان

السفير فيليب أكرمان

أشاد مسؤول رفيع المستوى في وزارة الخارجية الألمانية بمتانة العلاقات التي تجمع برلين مع أبوظبي، وأكد أن الإمارات هي الدولة العربية الوحيدة التي وصلت علاقات ألمانيا معها إلى مرحلة الشراكة الاستراتيجية.

وقال السفير فيليب أكرمان، المدير العام لإدارة الشرق الأدنى والأوسط وأفريقيا وأمريكا اللاتينية بوزارة الخارجية الألمانية، إن علاقات البلدين تعدت مرحلة العلاقات التجارية إلى مرحلة التعاون الاستراتيجي حول القضايا الدولية.

وأضاف أن الإمارات -التي يعمل بها أكثر من 900 شركة ألمانية- تعد أكبر شريك تجاري لألمانيا في منطقة الشرق الأوسط.

وأوضح أن الشراكة بين الدولتين ليست فقط على المستوى التجاري وإنما تشمل أيضا قضايا أخرى مثل الاستدامة والطاقة المتجددة ومجال التسامح وغيرها من المجالات التي يتفق فيها البلدان على رؤى مشتركة.

وكان المسؤول الألماني قد اختتم، الخميس، زيارة للإمارات التقى خلالها على مدى يومين عددا من المسؤولين.

ولأكرمان تاريخ ممتد من العمل في أبوظبي فقد كان يمثل نقطة التواصل بين الدولتين حول مشاريع تنموية مشتركة في أفغانستان من بينها إعادة ترميم مدرسة في منطقة قندوز بأفغانستان يتم من خلالها تدريس اللغة الإنجليزية ومهارات الحاسب الآلي وغرس قيم نبذ التعصب في الطلاب.

وقال أكرمان في هذا الشأن: "عندما قمنا بترميم تلك المدرسة أدركنا بالفعل الدور الذي تقوم به الإمارات في هذا الجزء من العالم"، معربا عن ثقته بأن الشراكة الاستراتيجية بين الدولتين ستبلغ مستويات أعلى خلال المرحلة المقبلة.

وحول الموقف في اليمن قال المسؤول الألماني إن بلاده تدعم جهود المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث للتوصل إلى حل سلمي، وأشاد بضخامة المساعدات الإماراتية هناك، مشيرا إلى أن ألمانيا تشارك في عملية التنمية في اليمن منذ عقود. 

وأعرب أكرمان عن قلق بلاده الكبير من سلوك إيران في اليمن، مؤكدا أن المخاوف بشأن الدور الإيراني لا تقتصر على اليمن فقط.

تعليقات