فن

"الأعلى للإعلام" يرصد مخالفات دراما رمضان وأسوأ مشهد لغادة عبدالرازق

%60 منها ألفاظ سوقية ومتدنية

الأربعاء 2018.6.20 10:38 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 295قراءة
  • 0 تعليق
زينة ومصطفى شعبان وغادة عبدالرازق

زينة ومصطفى شعبان وغادة عبدالرازق

أعلنت لجنة الرصد والتقييم بالمجلس الأعلى للإعلام في مصر، تقريرها النهائي حول مسلسلات رمضان، عن مدى التزام القنوات بالمعايير المهنية الإعلامية التي أصدرها المجلس قبيل الشهر الكريم. 

وبحسب التقرير، تابعت لجنة الرصد نحو 10 آلاف مشهد في 16 مسلسلا ناقشت قضايا المجتمع ومشاكله، واحتوت هذه الأعمال على 345 مخالفة للمعايير التي أصدرها المجلس الأعلى للإعلام بنسبة  3% من إجمالي المشاهد.  

واحتلت الألفاظ السوقية والمتدنية صدارة المخالفات وبلغ عددها 208 مخالفات بنسبة 60.3% من إجمالي عدد المخالفات كما احتلت الإيحاءات الجنسية المرتبة الثانية وبلغ عددها 43 مخالفة بنسبة 12.4% من إجمالي المخالفات.

وجاء معيار السباب بعدد 27 مخالفة بنسبة 7.8% واحتلت كلمة "يا ابن الكلب" صدارة هذا النوع من المخالفات.

وكشف التقرير أن باقي المخالفات تنوعت بين إهانة المرأة 2.3% ومشاهد العنف غير المبرر 2.3% وعدم احترام اللغة العربية (استخدام كلمات أجنبية) 1.4% والترويج للدجل والشعوذة 2.6% والإساءة لقيم الأسرة المصرية 6% .

واعتبرت اللجنة أن أسوأ ما تم عرضه على شاشات رمضان هذا العام هو مشهد قيام الأم بغسل جثة ابنتها في مسلسل "ضد مجهول"، حيث جاء المشهد صادماً للمشاهدين خاصة مع تصويره بشكل بطيء ولعدة دقائق، ومشهد قيام زوجتي أحد أبطال مسلسل "أيوب" بقتله والتمثيل بجثته. 


كما رصدت اللجنة، مشهد تعذيب شاب معاق في مسلسل "ممنوع الاقتراب أو التصوير"، ومشهد قيام الأب في مسلسل "أبو عمر المصري" بتعليم ابنه الطفل أساليب القتل واستخدام السلاح.

وذكر التقرير، أن معظم المسلسلات هذا العام تضمنت مشاهد للتدخين وتعاطي المخدرات والخمور، ورغم أن أغلبها يأتي في سياق الدراما إلا أن بعض هذه المشاهد تمثل مخالفات صارخة تستوجب المساءلة؛ لأن هذه المشاهد تزامنت مع حوارات تروج للتدخين والمخدرات والخمور، وهو أمر يشين الأعمال الإبداعية.


تعليقات