تكنولوجيا

علماء يرصدون المكون الأساسي للزجاج في بقايا انفجارات نجمية

السبت 2018.11.17 11:56 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1731قراءة
  • 0 تعليق
العثور على المكون الأساسي للزجاج في بقايا انفجارات نجمية -صورة أرشيفية

العثور على المكون الأساسي للزجاج في بقايا انفجارات نجمية -صورة أرشيفية

أعلن فريق من العلماء رصد مادة السيليكا، المكوّن الأساسي للزجاج، في بقايا انفجارات نجمية وقعت على بعد مليارات السنوات الضوئية من الأرض.

واستخدم العلماء التلسكوب الفضائي "سبايتزر" التابع لوكالة الفضاء الأمريكية "ناسا"؛ لتحليل الضوء المنبعث من انفجارين نجميين "سوبرنوفا"، وتمكنوا من رصد "بصمة" مادة السيليكا في الضوء.

ويطلق العلماء اسم "سوبرنوفا"، أو المستعِر الأعظم على المراحل الأخيرة من حياة النجوم، حين تنفجر مولّدة وميضا شديدا وطاقة هائلة، ويتشظّى غلافها في الكون بسرعة تصل إلى آلاف الكيلومترات في الثانية الواحدة.

في هذا النوع من الأحداث الفلكية، تمتزج الذرات وتشكل عناصر جديدة، لا سيما الكبريت والكالسيوم، أما الاكتشاف الجديد فأضاف السيليكا إلى قائمة هذه العناصر.

ومادة السيليكا موجودة في صخور الأرض، وفي الرمل وتستخدم في صنع الزجاج والإسمنت الصناعي.

وقال الباحث هالي جومز: "في كل مرة ننظر من النافذة، أو نمشي على الرصيف، أو نضع أقدامنا على رمل الشاطئ، نتفاعل مع مواد صُنِعت في انفجارات نجمية قبل ملايين السنين".

تعليقات