منوعات

الأسبوع الذهبي.. احتفالات وعطلة استجمام باليابان

الخميس 2018.5.3 02:10 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 211قراءة
  • 0 تعليق
الأسبوع الذهبي في اليابان فرصة رائعة للاستجمام

الأسبوع الذهبي في اليابان فرصة رائعة للاستجمام

تحتفل اليابان في بداية شهر مايو (أيار) بأربعة أيام من العطل الرسمية مجمعة معاً فيما يعرف بـ"الأسبوع الذهبي"، وهو يعد بمثابة موسم سنوي للقيام بالسفر سواء داخل اليابان أو خارجها، حيث تكتظ الفنادق وأماكن الإقامة الأخرى، فضلا عن شركات الطيران والقطارات التي تسافر لمسافات طويلة بالحجوزات قبلها بفترة طويلة، لكنه لا يكون أسبوعا ممتعا لعشاق الأنيمي حيث يتوقف عرضها.


عيد الإمبراطور شووا

يحتفل اليابانيون يوم 29 أبريل (نيسان) من كل عام بعيد الإمبراطور "شووا"، تخليدا لذكرى ولادة الإمبراطور شووا إمبراطور اليابان السابق عام 1901، ويسمي باللغة اليابانية "شووا نو هي"، وهو بداية الأسبوع الذهبي الذي يرجع تسميته إلى قطاع صناعة السينما، حيث كان الناس يتدفقون إلى دور السينما أثناء هذا الأسبوع لحضور الأفلام، وهذا كان يعود بالكثير من الربح على أصحاب دور السينما فأطلقوا على هذه الفترة اسم "الأسبوع الذهبي".

كان الإمبراطور" شووا" الإمبراطور رقم 124، وقد حكم ما بين عامي 1926 -1989، وقد ولد في قصر "أوياما" في طوكيو لأبيه الأمير" يوشيهيتو"، والأميرة "ساداكو"، تعرض الإمبراطور في 9 يناير 1932 لمحاولة اغتيال فاشلة بقنبلة يدوية في حادثة "ساكورادامون" على يد قومي كوري. في بداية فترة حكمه كانت اليابان تمر بفترة حرجة، حيث جرت فيها الكثير من الأحداث، بداية من الحرب الصينية اليابانية الثانية عام 1937، وفي عام 1941 اشتركت في الحرب العالمية الثانية بالإغارة على ميناء هاربر الأمريكي، وفي منتصف عام 1945 ضٌربت اليابان بالقنبلتين النوويتين، وبعدها أعلنت استسلامها في الحرب العالمية الثانية. في ستينيات وسبعينيات القرن العشرين شهدت اليابان معجزة اقتصادية على يد الإمبراطور شووا، وتوفي الإمبراطور شووا في 7 يناير 1989 بعد أن أسهم في تحويل اليابان إلى دولة حديثة من أعظم القوى الاقتصادية في العالم.


يوم ذكرى الدستور "كينبو كينين بي" 3 مايو/أيار

هو يوم الاحتفال بذكرى وضع الدستور الياباني بعد نهاية الحرب العالمية الثانية، وهو يعد اليوم الثاني من احتفالات "الأسبوع الذهبي"، ويعد الوثيقة الدستورية الأساسية في اليابان منذ عام 1947، حيث يعمل الدستور على إرساء نظام برلماني للحكومة، ويضمن الحقوق الأساسية، فبموجب نص الدستور فإن إمبراطور اليابان هو "رمز الدولة ووحدة الشعب" وله دور رمزي دون أي سلطات حكم أو ملكية، وأصبح رئيس الوزراء الذي يعينه البرلمان -وليس الإمبراطور- هو المسؤول الأول في البلاد وأمام البرلمان.

كما أن الدستور الحالي المعروف باسم "دستور السلام"، يتكون من 103 بنود تتوزع في 11 فصلا، وقد تأسس هذا العيد عام 1948 ليخلد يوم إقرار الدستور الياباني.


اليوم الأخضر"ميدوري نو هي" 4 مايو/أيار

يحتفل بهذا العيد تكريما للطبيعة ونعمها على الإنسان والكائنات الحية،  وهو اليوم الثالث من احتفالا الشعب الياباني بـ"الأسبوع الذهبي"، أتى اسم هذا الشهر من اسم آلهة "مايا" اليونانية, والتي كانت تتطابق مع آلهة الخصب الرومانية "بونا ديا"، والتي كان يجري الاحتفال بها في شهر مايو.

عيد الأطفال "كودومو نو هي" 5 مايو/أيار

تأسس هذا العيد عام 1948 لتقدير الأطفال وتمني سعادتهم، ويقوم الأهالي بتزيين أسطح المنازل برايات على شكل سمك الشبوط، ويقومون بعرض تماثيل لفرسان "الساموراي" أو لِخوذ أو دروعٍ داخل المنازل، ومن العادات والتقاليد الموروثة للشعب الياباني في هذا اليوم أنهم يقومون بالاستحمام في حوض تنقع فيه أوراق القصب العطري، وهو مايعرف بـ”وَجّ“ أو ”عود الريح“، ويعد هذا العيد "اليوم الرابع" آخر أيام" الأسبوع الذهبي".

تعليقات