اقتصاد

قطر تودع اليونان.. أثينا تطرد استثمارات الدوحة من أراضيها

السبت 2017.9.23 04:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1397قراءة
  • 0 تعليق
حمد بن خليفة آل ثاني أمير قطر الأسبق

حمد بن خليفة آل ثاني أمير قطر الأسبق

رغم حاجتها الماسة لأي نوع من مصادر الدخل، رفضت السلطات اليونانية المضي قُدما في توقيع الاتفاقيات الاستثمارية في قطاع السياحة التي تسعى لها قطر منذ سنوات طويلة من خلال "شركة الريان" المملوكة للحكومة القطرية، وقد أصدرت الشركة تصريحا عبّرت فيه عن شعورها بالظلم جراء قرار السلطات اليونانية.

ونشرت وكالة الأنباء اليونانية "Greek Reporters" تقريرا تحت عنوان "قطر تودع اليونان"، قالت فيه إن الشركة القطرية صرحت في بيان صحفي قائلة: "هناك أُناس في اليونان لا يريدون استثمارات أجنبية، فليس من الممكن الاستثمار بالقوة".

وأضاف التقرير أن قطر وضعت في أجندتها الاقتصادية سلسلة من الاستثمارات في قطاع السياحة في اليونان، وتحديدًا في جزيرة "زاكينتوس" في البحر الأبيض المتوسط، ولكن لأسباب لم تذكرها الوكالة، مشيرة إلى أن أثينا فضلت تجنب التعامل مع الدوحة.

وأشارت الوكالة إلى أن قطر حاولت على مدى سنوات طويلة التوصل إلى نقطة التقاء مع اليونانيين، إلا أنها فشلت واصطدمت برفض قاطع وصل إلى حد العداء من المسؤولين اليونانيين الذين رفضوا التعامل معها.


كما ورد في البيان الصحفي لقطر: "على الرغم من هذه المدة الطويلة والصعبة والمريرة التي قضيناها في انتظار تحقيق الوعود بتطوير نظام الاستثمار السياحي ليسمح لنا بالاستثمار، إلا أن النتائج جاءت سلبية، ومع ذلك ستستمر الشركة بدفع الضرائب والالتزامات الأخرى للحكومة اليونانية، ولكنها ستغض النظر عن فكرة الاستثمار".

يذكر أن وسائل الإعلام اليونانية تداولت أنباء عن اهتمام حمد بن خليفة آل ثاني أمير قطر الأسبق بشاطئ "كاستاني" في جزيرة "سكوبيلوس" اليونانية، الذي اكتسب شهرته من فيلم "ماما ميا"، ومن هنا ولد اهتمام الحكومة القطرية بالاستثمار في الجزر اليونانية.

تعليقات