تكنولوجيا وسيارات

يوتيوب متهم بجمع بيانات حول الأطفال.. والغرامة بالمليارات

الإثنين 2018.4.9 04:12 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 95قراءة
  • 0 تعليق
يوتيوب جمعت بيانات عن 23 مليون طفل

يوتيوب جمعت بيانات عن 23 مليون طفل

تتهم جماعات مناصرة للأطفال والمستهلكين والخصوصية موقع يوتيوب بجمع بيانات عن المشاهدين دون السن القانونية بشكل غير قانوني. 

وترغب هذه الجماعات في أن تغير يوتيوب كيفية تعاملها مع المحتوى المقدم للأطفال ودفع غرامة تصل إلى "عشرات المليارات" من الدولارات بحجة التربح من المشاهدين الصغار، وفقا لشبكة "سي إن إن" الأمريكية.

وفي شكوى قُدمت اليوم الإثنين، طلبت 20 جماعة من لجنة التجارة الفيدرالية التحقيق مع شركة يوتيوب لانتهاكها قانون حماية خصوصية الطفل على الإنترنت في الولايات المتحدة، الذي يضع حدودا لقدرة شركة على جمع البيانات عن الأطفال دون سن 13، وبموجبه يتحتم على الشركات إبلاغ الأهالي والحصول على موافقتهم قبل جمع معلومات عن الأطفال.

وتقول الشكوى إن جوجل -الشركة الأم ليوتيوب- حققت أرباحا كبيرة من عملية الجمع واستخدام البيانات الشخصية من الأطفال على يوتيوب، مشيرة إلى أن عملية الجمع غير القانونية تلك مستمرة منذ سنوات عديدة وتضم ملايين الأطفال الأمريكيين.

من جانبه، قال متحدث باسم جوجل إنه لطالما كانت حماية الأطفال والعائلات أولوية للشركة، مؤكدا أنهم سيقرأون الشكوى بعناية وسيقيمون ما إذا كانت هناك أشياء يمكننا القيام بها للتحسين.

وكُتب القانون في 1998، وتم توسيعه في 2012 ليُطبق على أنواع أكثر من الشركات والتكنولوجيات الحديثة مثل الهواتف المحمولة والإعلانات المستهدفة.

وإذا وجدت لجنة التجارة الفيدرالية أن يوتيوب انتهكت القانون، قد تجبره على إضافة بوابة للعمر –شاشة تسأل المشاهدين إذا كانوا أكبر من 13 سنة–، وقالت اللجنة إنها ستراجع الشكوى.

وتُقدر الشركة أن يوتيوب جمعت بصورة غير مناسبة بيانات عن 23 مليون طفل خلال سنوات، وتطلب الشكوى من لجنة التجارة تغريم يوتيوب ما يصل إلى 41484 دولارا لكل انتهاك، ما سيجعل الغرامة تصل إلى مليارات.

تعليقات