سياسة

مقصلة أردوغان.. قرار باعتقال 102 شخص بزعم الاتصال بـ"غولن"

الثلاثاء 2019.3.12 04:55 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 206قراءة
  • 0 تعليق
أردوغان يواصل قمع المعارضة

أردوغان يواصل قمع المعارضة

أصدرت السلطات التركية، اليوم الثلاثاء، مذكرات اعتقال بحق 102 شخص؛ بتهمة الانتماء إلى حركة رجل الدين، فتح الله غولن. 

ووفق صحف ومواقع إخبارية تركية فإن النيابة العامة بمدينة إسطنبول أصدرت مذكرات اعتقال بحق المطلوبين؛ لاتهامهم باستخدام تطبيق التراسل الفوري "بايلوك"، والذي تؤكد السلطات بأنه يساعدهم على إجراء محادثات سرية بينهم.

وحظرت السلطات التركية استخدام تطبيق "بايلوك" في أعقاب محاولة الانقلاب، وسط مزاعم عن اعتماد أنصار غولن عليه مساء يوم 15 يوليو/تموز عام 2016 عند محاولة الإطاحة برجب طيب أردوغان.

وفور صدور مذكرات التوقيف، بدأت قوات الأمن مداهمة عناوين المطلوبين بإسطنبول وعدد من الولايات الأخرى؛ لضبطهم.

ويتهم أردوغان وحزبه "العدالة والتنمية" غولن بتدبير المحاولة الانقلابية، وهو ما ينفيه الأخير بشدة، فيما ترد المعارضة التركية بأن أحداث ليلة 15 يوليو/تموز كانت "انقلابًا مدبرًا" لتصفية المعارضين من الجنود وأفراد منظمات المجتمع المدني.

وتشن السلطات التركية بشكل منتظم شبه يومي حملات اعتقال طالت الآلاف منذ المحاولة الانقلابية، تحت ذريعة الاتصال بجماعة غولن.

وقبل يومين، كشف سليمان صويلو وزير الداخلية التركي، عن توقيف 511 ألف شخص، اعتقل منهم 30 ألفا و821، في إطار العمليات التي استهدفت جماعة رجل الدين فتح الله غولن، وحزب العمال الكردستاني، منذ المحاولة الانقلابية المزعومة.

وفي 3 يناير/كانون الثاني الماضي، كان ذات الوزير قد أعلن أن عدد المعتقلين في عام 2018 بلغ 750 ألفاً و239 شخصاً، بينهم أكثر من 52 ألفاً فقط بشبهة الانتماء إلى غولن.

تعليقات