ثقافة

حبيب الصايغ يدعو رؤساء اتحادات الكتاب العربية لمؤتمر في القاهرة

الخميس 2018.8.16 04:00 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 241قراءة
  • 0 تعليق
حبيب الصايغ الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب

حبيب الصايغ الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب

وجّه الشاعر والكاتب الصحفي الإماراتي الكبير حبيب الصايغ، الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، الدعوة لرؤساء اتحادات وروابط وأسر وجمعيات ومجالس الأدباء والكتاب العرب، لعقد مؤتمر عام استثنائي للاتحاد العام بالقاهرة، في المدة من 26 إلى 29 أكتوبر/تشرين الأول 2018.

يأتي ذلك لمناقشة موضوعين عاجلين: الأول وهو موضوع التعديلات المزمع إدخالها على النظام الأساسي واللائحة التنفيذية للاتحاد العام، ليتماشى مع المستجدات التي تحدث في الواقع الثقافي العربي، والآخر وهو تمثيل اتحاد كتاب المغرب في الاتحاد العام.

ورد في خطاب الدعوة أنه حرصا من الأمانة العامة على أن ينعقد المؤتمر العام السابع والعشرون في أبوظبي، نهاية هذا العام، في أجواء صافية يسودها الود والمحبة والعمل المشترك كعادتنا دائما، وفي ضوء القرار الرقم (6) من قرارات اجتماع المكتب الدائم في بغداد (26- 29/6/ 2018)، الذي أكد ثانية ضرورة "إنفاذ القرار السابق بمدينة العين الإماراتية بتجميد موقع ممثل اتحاد كتاب المغرب بصفته النائب الأول للأمين العام.

واستنادا إلى المادة (3) من النظام الأساسي للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، التي تنص على أن: "يتكون الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب من تجمعات الأدباء والكتاب في الأقطار العربية "اتحاد، رابطة، أسرة، جمعية"، على أن تكون قيادات تلك التجمعات منتخبة ديمقراطيا داخل أقطارها"، وبالإشارة إلى القرار الرقم (4) والخاص بـ"تكليف الأستاذ صلاح الحمادي مساعد الأمين العام لشؤون المغرب العربي ورئيس اتحاد الكتاب التونسيين، بزيارة المغرب، وتكييف الأمور عن ظروف انعقاد المؤتمر العام التاسع عشر لاتحاد كتاب المغرب، وصحة هذا الانعقاد وفق نظامه الأساسي، والأسباب التي أدت إلى تعثر اكتماله، مشفوعا بآراء جميع الأطراف".

وبالإشارة إلى القرار الرقم (9) الذي ينص على: "إعادة إرسال النص المقترح للنظام الأساسي للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب إلى أعضاء الاتحاد العام، للدراسة وإبداء الملاحظات قبل نهاية شهر أغسطس 2018، ولن يتم الالتفات لأي ملاحظات تأتي بعد هذا الموعد، مع تكليف الأمين العام بمتابعة الموضوع وتحديد موعد لاجتماع اللجنة لوضع الصيغة النهائية، تمهيدا لعرضها على المؤتمر الاستثنائي الذي لا يتم تحديد موعده إلا بالتشاور مع رؤساء الاتحادات".

وبناء على طلبات تلقتها الأمانة العامة من 15 عضوا، هم: اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، أسرة الأدباء والكتاب في البحرين، اتحاد الكتاب الجزائريين، مجلس الأندية الأدبية بالسعودية، الاتحاد القومي للأدباء والكتاب السودانيين، الجمعية العمانية للكتاب والأدباء، اتحاد الكتاب العرب في سوريا، الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق، رابطة الأدباء الكويتيين، اتحاد الكتاب اللبنانيين، رابطة الأدباء والكتاب الليبيين، نقابة اتحاد كتاب مصر، اتحاد الأدباء والكتاب اليمنيين، اتحاد الكتاب التونسيين، الاتحاد العام للأدباء والكتاب الموريتانيين.

وبعد التنسيق مع الدكتور علاء عبدالهادي رئيس النقابة العامة لاتحاد كتاب مصر قررنا دعوة أعضاء الاتحاد العام إلى مؤتمر استثنائي يعقد في القاهرة، في المدة من 23 إلى 26 أكتوبر/تشرين الأول 2018، وذلك:

أولا: لمراجعة الصيغة النهائية من تعديلات النظام الأساسي، وفق ما اقترحته اللجنة المشكلة لهذا الغرض الذي كانت قد اجتمعت في كل من أبوظبي والقاهرة على التوالي.

ثانيا: لمراجعة مجريات المؤتمر التاسع عشر لاتحاد كتاب المغرب، والنظر فيها، وفي سلامة الإجراءات وصلاحيتها القانونية واللائحية.

وكان المؤتمر العام السادس والعشرون المنعقد في أبوظبي 25/28 ديسمبر 2015 شكل لجنة لهذا الأمر تحت إشراف الأمين العام، مكونة من 6 اتحادات برئاسة اتحاد كتاب مصر وعضوية الاتحادات والروابط في كل من: السودان والجزائر والأردن ولبنان والكويت، عقدت اجتماعين في أبوظبي والقاهرة على التوالي، وأعدت مسودة ستطرح على المؤتمر العام الاستثنائي لمناقشتها، تمهيدا لإقرارها في المؤتمر العام السابع والعشرين الذي ينعقد في أبوظبي قبل نهاية العام.

تعليقات