ثقافة

مذكرة تفاهم بين "الآثار المصرية" والمعهد الصيني لحماية التراث الثقافي

السبت 2018.10.27 07:07 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 95قراءة
  • 0 تعليق
أثناء توقيع المذكرة

أثناء توقيع المذكرة

وقع الدكتور خالد العناني وزير الآثار المصري، ومدير معهد الآثار الصينية للعلوم الاجتماعية بجمهورية الصين، السبت، مذكرة تفاهم مشترك بين الوزارة والمعهد، بهدف تنسيق العمل المتعلق بسبل حفظ الآثار، والمشاريع البحثية وبناء القدرات، وتبادل المعارض المؤقتة، والبعثات الأثرية.


وتهدف مذكرة التفاهم أيضا إلى دفع ودعم الأنشطة الثقافية والتعليمية والأثرية لرفع الوعي بالتراث الثقافي المصري والصيني وحمايتهما والحفاظ عليهما، والتشجيع على تجديد وتشكيل البعثات المناسبة للبحوث والحماية والتقييم والنشر، وغير ذلك من فرص التعاون المشتركة في مجال حماية التراث الثقافي.

هذا بالإضافة إلى بدء أعمال أول بعثة أثرية صينية مشتركة للعمل في مصر بهدف المسح الأثري، والتنظيف، والبحث عن الحفائر الأثرية وأعمال الحفاظ على المكتشفات.


جدير بالذكر أن الدكتور خالد العناني وزير الآثار المصري، والمستشار مصطفى محمد محافظ الأقصر، والدكتور طارق توفيق المشرف العام على المتحف المصري الكبير، استقبلوا، الخميس الماضي، نائب رئيس جمهورية الصين والوفد المرافق له، خلال زيارته إلى معبد الأقصر، والذي تتواكب زيارته مع بداية أعمال أول بعثة أثرية صينية داخل المواقع الأثرية المصرية.

تعليقات