مجتمع

الإمارات.. بعثة العطاء لزايد الخير تواصل مهامها الإنسانية في زنجبار

الخميس 2017.7.20 07:20 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 678قراءة
  • 0 تعليق
عيادات الإمارات المتنقلة نجحت في علاج المئات بزنجبار

عيادات الإمارات المتنقلة نجحت في علاج المئات بزنجبار

كثفت بعثة العطاء لزايد الخير الإماراتية، مهامها الإنسانية في جزيرة زنجبار بعلاج ما يزيد على 500 طفل ومسن بإشراف فريق طبي إماراتي زنجباري متطوع، وفي إطار برنامج سنوي لتقديم أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية والوقائية للفقراء.

وتأتي الحملة انسجاما مع توجيهات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، بأن يكون عام 2017 عام الخير، ومن خلال عمل إنساني مشترك بين مبادرة زايد العطاء وجمعية دار البر ومؤسسة بيت الشارقة الخيري ومجموعة المستشفيات السعودية الألمانية وبرنامج الإمارات للتطوع المجتمعي والتخصصي.

وأكد الدكتور عادل الشامري الرئيس التنفيذي لمبادرة زايد العطاء، أن دولة الإمارات وبتوجيهات قيادتها الرشيدة تحرص على تأمين مظلة متكاملة من الرعاية الصحية للفئات المعوزة، انطلاقا من الإيمان الراسخ بأهمية طرح مبادرات وتبني مشاريع واستحداث شركاء في التنمية المجتمعية والصحية المستدامة، والحرص على تأمين جميع متطلبات ومعايير الحياة الكريمة للمعوزين، سواء من خلال المؤسسات الحكومية أو الخاصة أو التطوعية محليا وعالميا.

وقال إن عيادات الإمارات المتنقلة والمستشفى الميداني المتحرك، نجح في علاج ما يزيد على 500 طفل ومسن في محطته الحالية في القرى الزنجبارية؛ ما أدى إلى ارتفاع العدد الإجمالي للمستفيدين من البرامج التطوعية التشخيصية والعلاجية والوقائية للفريق الإماراتي الزنجباري المشترك، إلى 3500 طفل ومسن من خلال 4 مخيمات طبية تطوعية نظمت في مختلف القرى الزنجبارية.

وأشار إلى أن عيادات الإمارات المتنقلة ومستشفياتها المتحركة، قدمت نقلة نوعية في الخدمات الصحية في زنجبار، وشكلت إضافة إلى الخدمات المميزة التي تقدمها المستشفيات الحكومية الزنجبارية من خلال القدرة على الوصول بالخدمات التخصصية للأطفال والمسنين في القرى وفي أماكن وجودهم وتجمعاتهم السكنية، في بادرة غير مسبوقة، تعكس الاهتمام الكبير بفئة الأطفال والمسنين.

وأوضحت الدكتورة شمسة العور المديرة التنفيذية لأطباء الإنسانية، أن قوافل "زايد الخير" في محطتها الحالية في زنجبار ، تقدم حلولا ميدانية للمشاكل الصحية، من خلال حافلات طبية متطورة وتشمل وحدة للاستقبال ووحدة للعيادات ووحدة مختبر ووحدة صيدلية، وتسهم في زيادة الوعي المجتمعي بأهم الأمراض وأفضل سبل التشحيص المبكر والعلاج للحد من انتشار الأمراض والوصول إلى مجتمع صحي وسليم.

تعليقات