اقتصاد

وزير خارجية وتجارة المجر يشيد بدور أبوظبي في تحفيز الاقتصاد

الثلاثاء 2018.11.13 08:10 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 147قراءة
  • 0 تعليق
بيتر سيراتو وزير الخارجية والتجارة بجمهورية المجر

بيتر سيراتو وزير الخارجية والتجارة بجمهورية المجر

أكد بيتر سيراتو وزير الخارجية والتجارة بجمهورية المجر أن إمارة أبوظبي أصبحت اليوم إحدى المدن الجاذبة للاستثمارات الخارجية بشكل متميز، ساعدها في ذلك مدى التوسع والانفتاح والتنويع الاقتصادي الذي تتبعه بنهج وممارسة فعلية لتحفيز الاقتصاد ونموه. 

وأشاد بدور دولة الإمارات الرائد في مجال التنمية الاقتصادية، وما حققته من مؤشرات عالمية متقدمة في مجالات الطاقة المستدامة، معرباً عن سعادته بتوطيد أواصر التعاون التجاري والاستثماري بين الدولة وبلاده.

جاء ذلك خلال زيارته والوفد المرافق غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، حيث كان في استقباله إبراهيم المحمود النائب الأول لرئيس مجلس إدارة الغرفة، بحضور عدد من أعضاء مجلس الإدارة، وعبدالله غرير القبيسي نائب مدير عام الغرفة.

وأعرب الوزير المجري عن تطلع بلاده ورغبتها في تعزيز علاقات الشراكة والتعاون التجاري مع دولة الإمارات بشكل عام وإمارة أبوظبي تحديداً، والانطلاق بها نحو آفاق أرحب بما يعود بالمصالح المشتركة على كلا الدولتين.

ورحب إبراهيم المحمود بالوفد الزائر، مؤكدا أهمية استغلال الفرص والإمكانات المتاحة في البلدين الصديقين للمضي قدماً بالمجالات الاستثمارية، وتقوية وتعزيز العلاقات الثنائية، معبرا عن رغبة الغرفة في توطيد أواصر العمل الاقتصادي، واستعدادها لتقديم كافة أشكال الدعم لتوسيع نطاق التعاون والتبادل التجاري وتعميقه خاصة في المجالات المهمة والواعدة، والتي تسهم بتعزيز مسيرة التنمية الثنائية، مؤكداً أن الاجتماع شكل منصة حيوية وأداة فاعلة لتقوية أطر التعاون المشترك.

نشاط كبير لاقتصاد أبوظبي

وقدم إبراهيم الخاجة عضو مجلس إدارة غرفة أبوظبي نبذة عن أهم المحطات الاقتصادية لخطة إمارة أبوظبي 2030 وأهم المشاريع التي تعمل بها في شتى المجالات، لاسيما مجال مصادر وتقنيات الطاقة المستدامة والتي باتت تشكل الاستثمار الأقوى على مستوى العالم.

وأكد عبدالله غرير القبيسي نائب مدير عام الغرفة العمل على استكشاف السبل الملائمة للارتقاء بالعلاقات الاقتصادية، من خلال تبادل الزيارات التجارية بين الوفود، والتعريف بالإجراءات وتسهيل المعاملات بهدف الوصول بها إلى مراحل متقدمة، ووضع أهداف محددة لتطوير الاستثمار بالقطاعات ذات الأولوية في كلا البلدين.

ودعا القبيسي الوفد الزائر إلى المشاركة في معرض الفرنشايز العالمي في عام 2019 الذي تنظمه غرفة أبوظبي، ومعرض سيال الشرق الأوسط الذي تستضيفه العاصمة أبوظبي في ديسمبر المقبل، والمتخصص عالمياً بقطاع الأغذية والضيافة، وذلك للتعرف على الفرص المتاحة للاستثمار في قطاعات الأغذية والمياه التي تتميز بها جمهورية المجر.


تعليقات