اقتصاد

الإمارات والهند.. الأرقام تتحدث

السبت 2018.2.10 08:51 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 581مشاهدة
  • 0 تعليق
الشيخ محمد بن زايد آل نهيان يستقبل رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي

أرقام ضخمة تترجم العلاقة القوية بين دولة الإمارات وجمهورية الهند.. فحجم التجارة بين البلدين بلغ خلال عامي 2015-2016، 50 مليار دولار، وهو ما يعد نموا كبيرا على مر السنواتِ؛ حيث قدر حجم التجارة بين الدولتين خلال 30 عاما مضت بنحو 128 مليار دولار.

 وتعتبر دولة الإمارات العربية المتحدة علاقتها مع الهند علاقة استراتيجية تقوم على أسس الاحترام والانفتاح والثقة.

 ففي عالم يشهد تغيرا اقتصاديا وسياسيا واجتماعيا وبيئيا كبيرا، تتشارك دولة الإمارات العربية المتحدة والهند الهدف المتمثل في تعزيز الأمن والاستقرار والازدهار للجميع.

  ويزور رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، السبت، أبوظبي للمرة الثانية.. إذ تسعى الإمارات والهند إلى البناء على روابطهما الاقتصادية والتاريخية الواسعة لتعزيز السلم والاستقرار في جميع أنحاء منطقة المحيط الهندي. 

يشار إلى أن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، قام بزيارة إلى الهند مرتين في فبراير/شباط 2016 ويناير/كانون الثاني 2017، حيث كان ضيف شرف الهند في احتفالات يوم الجمهورية الـ68.

 وتشهد زيارة رئيس الوزراء الهندي للإمارات توقيع مجموعة من الاتفاقيات بين البلدين في مجالات واسعة ذات أهمية مشتركة وأهمية إقليمية وعالمية، بما في ذلك الاقتصاد والطاقة والدفاع ومكافحة الإرهاب والبحوث الفضائية.

وتؤمن دولة الإمارات العربية المتحدة أن الروابط الاستراتيجية الوثيقة مع الهند سوف توفر فوائد كبيرة اقتصاديا وسياسيا وثقافيا ليس فقط لكل من البلدين، بل أيضا للمنطقة.

 يذكر أن مستوى التجارة الثنائية بين البلدين حافظ على ارتفاعه في السنوات الأخيرة، وتتطلع الإمارات إلى تعزيز علاقاتها الاقتصادية مع الهند، ولا سيما في سياق مبادرات رئيس الوزراء ناريندرا مودي المبتكرة، بما في ذلك مبادرات "ابدأ بالهند"، و"صنع في الهند" و"المدينة الذكية" و"الهند النظيفة"، والمساعدة عن كثب في تحقيق أهداف التنمية والبنية التحتية.