مجتمع

الهند.. روبوتات لجراحات القلب والقسطرة للمرة الأولى

الجمعة 2018.1.12 04:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1040قراءة
  • 0 تعليق
جراح هندي يستخدم الروبوتات في جراحة التاجية للمرة الأولى

جراح هندي يستخدم الروبوتات في جراحة التاجية للمرة الأولى

أدخل الطبيب الهندي الشهير تيجاس باتيل التكنولوجيا الروبوتية لأول مرة خارج الولايات المتحدة؛ لأداء عملية قسطرة الشريان التاجي والدعامات بأحمد آباد بالهند. 

وقال الطبيب للصحفيين، وفقاً لصحيفة "هيلث إنديا تايمز": إن التكنولوجيا الجديدة، التي كان قد نفذها سلفاً على 57 مريضاً في الشهر، سوف تجعل الهند من رواد نظام الرعاية الصحية، حيث إن هذه التكنولوجيا تجعل نسبة فشل عمليات الأوعية الدموية والدعامات 0%.

تيجاس باتيل إلى جانب الروبوت

قدم معهد أبيكس للقلب بالهند هذه التكنولوجيا، مما يجعل مدينة أحمد آباد بالهند أحد مراكز علاج أمراض القلب خارج الولايات المتحدة، حيث إن أول روبوت رُكبت أجزاؤه يوم 7 ديسمبر وفي أقل من شهر أجرى 57 عملية جراحية باستخدام الروبوتات.

 57 عملية جراحية أجريت باستخدام الروبوتات

وأضاف الطبيب الهندي أن تكنولوجيا استخدام الروبوتات في عمليات الجراحة بأعضاء الجسم المختلفة موجودة بالفعل منذ عدة سنوات، ولكن استغرق الأمر وقتاً بالنسبة للجزء المتحرك في الجسم البشري، وهو "القلب"، فكافة الأعضاء تكون ساكنة أثناء العملية الجراحية عدا القلب.

الطبيب والروبوت الجراح

ووفقاً لباتل فإن هذه التكنولوجيا نسبة نجاحها 100%، وتسهم في إبقاء الأطباء والممرضين بعيداً عن تأثير الإشعاع للأجهزة المستخدمة في مثل هذه العمليات.

 التكنولوجيا نسبة نجاحها 100%

وتوفر تكنولوجيا الروبوتات ما يقرب من 5-10 أضعاف الدقة المستخدمة في الجراحة اليدوية، وتكلفة العملية الجراحية بالروبوت ربما تكون مرتفعة عن الجراحة اليدوية، ولكن ارتفاع النفقات سيكون مقبولاً؛ نظراً لمعدلات نجاح العمليات.

كيف يؤدي الروبوت الجراح مهمته

وفي هذا الصدد وضح الدكتور باتل أن التكلفة التي سيقررها مستشفاه الخاصة، سيعتمد على الوضع المالي للمرضى.

تعليقات