شباب

انطلاق الدورة الثالثة لمؤتمر "الاستثمار في المستقبل" من الشارقة

الأربعاء 2018.10.24 09:54 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 184قراءة
  • 0 تعليق
الدورة الثالثة من المؤتمر تنطلق في الشارقة

الدورة الثالثة من المؤتمر تنطلق في الشارقة

تنطلق اليوم الأربعاء الدورة الثالثة من مؤتمر الاستثمار في المستقبل، التي تنظمها مؤسسة "القلب الكبير" على مدار يومين، في إمارة الشارقة، تحت شعار "الشباب: تحديات الأزمات وفرص التنمية""، بحضور أكثر من 60 متحدثاً من حول العالم. 


وتقام الدورة الحالية من المؤتمر تحت رعاية الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وقرينته الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة مؤسسة "القلب الكبير"، المناصرة البارزة للأطفال اللاجئين لدى المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، بالشراكة مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين، وصندوق الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، ومؤسسة "نماء" للارتقاء بالمرأة، وهيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة "هيئة الأمم المتحدة للمرأة"، وقرى الأطفال SOS.


ويبحث المؤتمر في قضايا التنمية المستدامة للشباب في مختلف أنحاء العالم؛ وتحديداً في المناطق التي تعاني الأزمات والنزاعات والحروب والكوارث، والأهمية الكبيرة للدور التنموي في حماية مستقبلهم، ومستقبل أوطانهم، وفي تجنيبهم الانسياق وراء مسارات تطرفية أو إجرامية نتيجة واقع وظروف أجبروا على معايشتها، وسيطرح المتحدثون العديد من التحديات والفرص في هذا الصدد بغية الخروج بخارطة عمل دولية من الشارقة، للاستثمار الفاعل في مستقبل شباب العالم.


ويشهد المؤتمر في يومه الأول تنظيم 4 جلسات نقاشية رئيسية، و5 جلسات حوارية جانبية، وجلسة ختامية، فيما يشهد في يومه الثاني والختامي 4 جلسات نقاشية رئيسية، و6 جلسات حوارية جانبية، إلى جانب الجلسة الختامية، ويشارك فيها مسؤولون وخبراء وشباب مؤثرون وأصحاب تجارب ملهمة من مختلف أنحاء المنطقة والعالم.


ويأتي على قائمة المتحدثين في الدورة الثالثة من مؤتمر الاستثمار في المستقبل، كل من الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس مجلس الشارقة للإعلام، المبعوث الإنساني لمؤسسة القلب الكبير، وأحمد أبوالغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، و عمر بن سلطان العلماء وزير الدولة الإماراتي للذكاء الاصطناعي، وحصة بنت عيسى بو حميد وزيرة تنمية المجتمع بدولة الإمارات، والدكتور أحمد بن عبد الله حميد بالهول الفلاسي وزير الدولة الإماراتي لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدمة، وسارة بنت يوسف الأميري وزيرة الدولة الإماراتية للعلوم المتقدمة.


وتضم قائمة المتحدثين أيضاً الناشطة العراقية نادية مراد، الفائزة بجائزة نوبل للسلام 2018، وريم بن كرم، مدير مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة، والشيخ فاهم بن سلطان بن خالد القاسمي، رئيس دائرة العلاقات الحكومية رئيس اللجنة العليا للتحول الرقمي بالشارقة، وأوجور حسين، مدير التعليم غير الرسمي في وزارة التربية والتعليم بالمغرب، إلى جانب السفير محمد عبدي عفي، المبعوث الخاص للمفوضية حول وضع اللاجئين الصوماليين، وسيمون أوكونيل، المدير التنفيذي لمؤسسة ميرسي كور، ونيكولا هيويت، كبير مستشاري هيئة الأمم المتحدة للمرأة في دول مجلس التعاون الخليجي، ونجلاء المدفع، المدير التنفيذي لمركز الشارقة لريادة الأعمال (شراع)، التابع لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، إلى جانب متحدثين آخرين من مختلف أنحاء العالم.


تعليقات