سياسة

مسؤول أمريكي سابق: ما تشهده إيران "تعيينات" وليست "انتخابات"

الجمعة 2017.5.19 12:27 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 524قراءة
  • 0 تعليق
جون بولتون مساعد وزير الخارجية الأمريكي السابق - أرشيفية

جون بولتون مساعد وزير الخارجية الأمريكي السابق - أرشيفية

قال جون بولتون مساعد وزير الخارجية الأمريكي في شؤون الأمن الدولي والحد من الأسلحة السابق، إن النظام المبرمج والقائم في إيران من شأنه أن يتعرض للتلاعب والتزوير.. في إيران المرشحون للانتخابات ليسوا أصحاب خيار، بل يتم انتقاؤهم بدقة خاصة من قبل مرشد إيران.

وأضاف بولتون، في تصريحات لراديو "صوت أمريكا"، أن "الحكومة (الإيرانية) ترتب المشهد الانتخابي بشكل كأنها ديمقراطية أمام الشعب الإيراني والغرب، ولكن بصرف النظر عن نتيجة الانتخابات فإن السلطة بيد المرشد.. وبشكل عام ليست الانتخابات في إيران حرة وإنما يتم استغلالها للتمويه لاستمرار النشاطات السرية". 

وتابع بولتون قائلا: "النظام المرشد ليس محبوبا لدى الشعب الإيراني.. والشباب الإيرانيون الذين يشكلون ثلثي سكان إيران يراجعون الإنترنت ويبحثون عن طريق أصدقائهم ويدركون أنهم يستطيعون أن تكون لهم حياة مختلفة مع العالم.. وبعد الاتفاق النووي، أصبح النظام الإيراني أخطر على الشعب والمنطقة".

وأضاف أن "هناك حالة استياء شديدة بين الناس في إيران لا سيما في المجال الاقتصادي، ورأينا مؤخرا اعتراضات من قبل عمال المناجم حيث تشكل أحدث اعتراضات شعبية.. المواطنون يعرفون أن جميع النشاطات الاقتصادية تنشط لمصالح عدد محدد من رجال المرشد وقادة الحرس الثوري.

تعليقات