اقتصاد

بلومبرج: تكدس نفط إيران في الموانئ بعد تجنب استيراده

الأحد 2018.9.16 02:19 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 200قراءة
  • 0 تعليق
هبوط صادرات إيران من النفط

هبوط صادرات إيران من النفط

قالت وكالة بلومبرج الأحد إن صادرات إيران من النفط تدهورت بشكل سريع فاق توقعات المحللين، بعد توقف العديد من الدول عن الشراء مع اقتراب الحزمة الثانية من العقوبات الأمريكية على طهران، اعتبارا من نوفمبر/تشرين الثاني. 

وخفض العملاء الرئيسيون للنفط الإيراني جميعاً وارداتهم في أغسطس/آب، بعدما أوقف بالفعل معظم المشترين وبنوك وشركات تأمين التعاملات في النفط الإيراني.

وبحسب بلومبرج، تراجعت صادرات النفط الإيراني لأقل من 2 مليون برميل يوميا في أغسطس الماضي، وواصلت التدهور خلال النصف الأول من سبتمبر الجاري.

وأشارت الوكالة الأمريكية إلى تكدس الخام في ناقلات النفط البحرية على الموانئ الإيرانية.  

 كانت صادرات إيران من النفط قد هوت بمقدار الثلث تقريبا منذ أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في أبريل الماضي انسحاب بلاده من الاتفاق النووي العالمي مع طهران وإعادة فرض عقوبات عليها.

ووفق بيانات رسمية هبطت واردات كوريا الجنوبية خامس أكبر مستورد للخام في العالم، من النفط الإيراني خلال أغسطس/آب إلى أدنى مستوى منذ ديسمبر/كانون الأول 2015.

وفي أغسطس/آب، استوردت كوريا الجنوبية 232 ألفا و723 طنا من الخام الإيراني، أو ما يعادل 55 ألفا و28 برميلا يوميا، بانخفاض نسبته 85% من 1.55 مليون طن العام الماضي، وفقا لما أظهرته بيانات الجمارك الكورية الجنوبية قبل أيام.

وطلبت الولايات المتحدة من مشتري النفط الإيراني خفض وارداتهم منه إلى الصفر، اعتباراً من نوفمبر/تشرين الثاني، لإجبار طهران على التفاوض على اتفاق نووي جديد وكبح نفوذها في منطقة الشرق الأوسط.

وقال وزير الطاقة الأمريكي، ريك بيري، إن السعودية والولايات المتحدة وروسيا بمقدورها زيادة الإنتاج العالمي من النفط في الأشهر الـ18 المقبلة، لتعويض انخفاض إمدادات الخام من إيران وغيرها.


تعليقات