سياسة

وثيقة تكشف تقديم إيران دعما ماليا جديدا للحوثيين

الأحد 2018.1.14 04:43 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1760قراءة
  • 0 تعليق
الحوثيون يدينون بالولاء لإيران أكثر من اليمن

الحوثيون يدينون بالولاء لإيران أكثر من اليمن

حصل رئيس ما يسمى باللجنة الثورية العليا في صنعاء، محمد علي الحوثي، على مليون دولار من إيران في إطار دعم الأخيرة المتواصل بجميع الأشكال لمليشيا الحوثي الإرهابية للاستيلاء على اليمن.

ووفق وثيقة حصلت عليها صحيفة "الوطن" السعودية من مصدر حوثي يعمل في مكتب اللجنة، ونشرتها اليوم الأحد، فالسفارة الإيرانية بصنعاء أرسلت إلى الحوثي لاستلام المبلغ بعد أن توسل لطهران طالبا الدعم لإحياء ذكرى وفاة الحسين، وهو ما تم الموافقة عليه بصرف مليون دولار، من قبل السفارة الإيرانية في صنعاء، داعية محمد الحوثي أو من ينوبه لاستلام المبلغ.

وأضاف المصدر الحوثي أن إيران تدعم الحوثيين بسخاء ليقوموا باستنساخ الثورة الإيرانية الخمينية الدموية في اليمن، وذلك تحت غطاء دعم مناسبات دينية مثل ذكرى الحسين وزيد وعاشوراء وغيرها.

الوثيقة تكشف جانب من جوانب الدعم الإيراني للحوثيين

وذكر المصدر أن القيادات الحوثية تنكر العلاقة مع إيران ولكن كل ما يقوم به الانقلابيون هو بدعم إيراني بدءا من الكتب والمطبوعات ومرورا بالمناسبات ووصولا للأسلحة والصواريخ الباليستية.

وتعليقا على ذلك، قال المحلل السياسي اليمني زايد جابر إن هناك أكثر من 14 رحلة إيرانية كانت تنتقل من طهران إلى صنعاء والعكس.

ولفت إلى أن الدعم الإيراني للحوثيين بدأ منذ حقبة التسعينات من القرن الماضي في عهد مؤسس الحركة الحوثية حسين بدر الدين الحوثي تحت غطاء المراكز التعليمية والمناسبات الدينية.

وحينها كان السفير الإيراني يقوم بزيارات إلى صعدة ولقاء حسين الحوثي لإحياء المناسبات التي دعا إليها الخميني مثل يوم القدس العالمي والشهيد والصرخة وغيرها، إضافة إلى قيام إيران بإرسال عدد من الحوثيين لطهران للتعلم والعودة لنشر مذهبها في اليمن.

تعليقات