سياسة

الحكومة العراقية تجتمع خارج المنطقة الخضراء لأول مرة منذ 2003

الجمعة 2018.10.26 12:57 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 452قراءة
  • 0 تعليق
الوزراء الـ14 الذين صوت عليهم مجلس النواب العراقي

الوزراء الـ14 الذين صوت عليهم مجلس النواب العراقي

عقدت الحكومة العراقية، الخميس، أول اجتماع لها خارج المنطقة الخضراء عالية التحصين في بغداد، وذلك للمرة الأولى منذ 2003.

وترأس عادل عبدالمهدي رئيس الحكومة الجديد، الاجتماع بحضور الوزراء الـ14 الذين حصلوا على ثقة البرلمان مساء أمس الأربعاء، في مجمع سابق للبرلمان يعود إلى عهد الرئيس الراحل صدام حسين.

وأصبحت المنطقة الخضراء على ضفتي دجلة منطقة من الأسمنت المسلح والأسلاك الشائكة مع نقاط تفتيش لا يجتازها معظم العراقيين.

ولم يقدم عبدالمهدي حتى الآن لتصويت البرلمان مرشحيه للوزارات السيادية مثل الداخلية والدفاع، وذلك بسبب خلاف مع مختلف كتل البرلمان، لكن عليه القيام بذلك في جلسة للبرلمان المقررة في 6 نوفمبر/تشرين الثاني.


ولم يتم تعيين أي امرأة حتى الآن في منصب وزاري، وأعربت مهمة الأمم المتحدة في العراق عن قلقها إزاء ذلك، في حين وجه نواب رسالة بهذا الشأن إلى رئيس الحكومة العراقية الجديد.

وأعلنت السلطات العراقية في نهاية 2017 النصر على تنظيم داعش الإرهابي، ما أدى إلى تراجع واضح للعنف في العراق رغم بعض الاعتداءات.

وسعى رئيس الحكومة العراقية الجديد إلى طمأنة الجميع بشأن الوضع الأمني في العراق الساعي إلى جذب استثمارات لعملية إعادة الإعمار الضخمة وإعادة تفعيل الخدمات العامة المتدهورة.

تعليقات