سياسة

عبد المهدي يتسلم رسميا رئاسة الحكومة العراقية من العبادي

الخميس 2018.10.25 03:53 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 233قراءة
  • 0 تعليق
رئيس الوزراء العراقي يتسلم رئاسة الحكومة من العبادي

رئيس الوزراء العراقي يتسلم رئاسة الحكومة من العبادي

تسلم رئيس مجلس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، خلال مراسم رسمية، رئاسة الحكومة العراقية من رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي.

وعقب تسلم رئاسة الحكومة أكد عبد المهدي أن حكومته قدمت برنامجا وزاريا طموحا وتفصيليا بمدد زمنية واضحة.

 وأضاف قائلا: سنعمل على تنفيذ هذا البرنامج، والهدف الأسمى هو تحقيق تطلعات الشعب العراقي الذي عانى طويلا وآن له أن يقطف ثمار صبره وتضحياته".

وأكد عادل عبد المهدي أن على الجميع التعاون والعمل يدا بيد، من أجل حاضر ومستقبل العراق، حيث أن أمامنا الكثير من التحديات والعمل الجاد في مجال تطوير الاقتصاد وتنشيط سوق العمل وتوفير الخدمات وكل متطلبات شعبنا.

وأوضح رئيس الحكومة العراقية أن مجلس الوزراء الجديد سيعقد اليوم أول اجتماعاته، للبدء بالعمل وتحديد الأولويات والتوجيه بالالتزام بالبرنامج الحكومي وتنفيذه في أوقاته المحددة.

كان عادل عبدالمهدي رئيس الوزراء العراقي المكلف، والـ14 وزيرا الذين طرح أسماءهم قد أدوا اليمين الدستورية، مساء الأربعاء، أمام البرلمان العراقي.

ووافق البرلمان العراقي على 14 وزيرا طرحهم رئيس الوزراء المكلف، ويصوت على بقية التشكيل الوزاري لاحقا، في جلسته المنعقدة في 6 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل. 

وكان الرئيس العراقي برهم صالح قد كلف في الثاني من أكتوبر/تشرين الأول الحالي، عادل عبد المهدي بتشكيل الحكومة الجديدة، وينص الدستور العراقي على إعطاء مهلة 30 يوما لرئيس الوزراء المكلف لتشكيل حكومته.

ويأمل العراقيون في تشكيل حكومة جديدة مستقلة بعيدا عن الطائفية والحزبية، يكون ولاؤها الوحيد للمواطن العراقي والمصلحة العامة، وتركز على محاربة الفساد وإقامة مشاريع وطنية توفر فرص عمل للشباب، بدلا من الخضوع لقوى خارجية وداخلية تتبنى أهدافا وأجندات غير وطنية.

تعليقات